وزير خارجية كردستان العراق: البيشمركة لم تقاتل في أي منطقة غير كردستانية

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 18 يونيو 2017 - 6:44 مساءً
وزير خارجية كردستان العراق: البيشمركة لم تقاتل في أي منطقة غير كردستانية

أكد وزير خارجية إقليم كردستان العراق فلاح مصطفى، أن قوات البيشمركة لم تذهب إلى أي منطقة غير كردستانية في حربها على مدار العامين الماضيين ضد تنظيم “داعش الإرهابي”.
وشدد مصطفى، في مقابلة مع “سبوتنيك”، على أن “قوات البيشمركة ستبقى في المناطق المحررة وفقا للاتفاقات بين أربيل وبغداد، وبين أربيل ووزارة الدفاع الأميركية”، قائلا: “نحن ملتزمون بهذه الاتفاقيات، وقوات البيشمركة ستبقى في كافة المناطق التابعة للإقليم”. وأردف قائلا: “ليس لدينا أي أطماع خارج هذه المناطق”.
وردا على سؤال حول ما إذا كان الإقليم سيضم منطقة جبل سنجار الواقعة ضمن محافظة نينوى بشمال العراق، قال مصطفى: “كل المناطق المعروفة تاريخيا وجغرافيا بأنها تابعة لإقليم كردستان”، مؤكداً أن إجراء تصويت على الاستقلال في جبل سنجار أمر “ستبحثه اللجنة التي ستتشكل قريباً لوضع البرنامج النهائي لإجراء الاستفتاء”.

ومن المقرر أن يجرى الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان العراق في الـ25 سبتمبر/أيلول المقبل، وسط رفض من جانب الحكومة الاتحادية في بغداد.

وطالب مصطفى، حكومة بغداد باحترام إرادة شعب كردستان، مشددا على أن الإقليم قدم فكرة الاستفتاء على استقلاله كسبيل لحل مشكلاته، ولتجنيب العراق وكردستان مآسي وويلات. وأضاف: “نريد أن يكون هناك حوار جدي بين أربيل وبغداد حول هذه المسائل، ونريد أن يكون الاستفتاء هو الخطوة الأولى لبدء حوار جدي وشامل لوضع كل هذه المسائل على الطاولة، ونريد أن تكون المفاوضات جدية من أجل الاستقلال بين أربيل وبغداد”.

ونفى مصطفى أن يكون سبب قرار الاستفتاء على استقلال الإقليم هو مشاركة قوات البيشمركة في عمليات تحرير الكثير من الأراضي العراقية من قبضة تنظيم “داعش الإرهابي”، قائلا: “بالتأكيد ليس هذا السبب، ففي 2003 كنا في بغداد ضمن ارتباطات مباحثات الدستور. كنا مرنين وصبورين، وكنا في انتظار اتخاذ بغداد إجراءات تنفيذية لحفظ حقوقنا، لكن الآن أصبح أمر الاستفتاء خاصا بمستقبلنا”. وأضاف أن “تطبيق حق تقرير المصير ليس بسبب قوات البيشمركة، لدينا اتفاقيات مع حكومة بغداد، وأصبح أمر استقلالنا حقا مكتسبا، وسيذهب أفراد الشعب الكردي للتصويت، لاختيار ماذا يريدون، وسيكون يوم الاستقلال يوما قويا للشعب الكردي”.

رابط مختصر