بريطانيا ترجح مقتل 58 شخصاً في حريق برج لندن

رجحت الشرطة البريطانية، السبت، مقتل 58 شخصاً في الحريق الذي وقع في برج “غرينفل” السكني في لندن.

وأوضح بيان صدر عن الشرطة أن الأشخاص الـ30 الذين أُعلن أمس أنهم لقوا مصرعهم في الحريق الذي شب في البرج الأربعاء، مشمولون في الرقم الجديد، لافتاً إلى استمرار عملية التحقق من هوية الجثث.

وأشار البيان إلى أنه يُعتقد أن الأشخاص الذين لم يتم الوصول إليهم بعد الحريق قد لقوا مصرعهم، وأن “عدد القتلى مرجح للارتفاع”.

ودعا البيان سكان المبنى الناجين الذين لم يسجلوا أسماءهم لدى السلطات إلى سرعة التوجه إلى الجهات المعنية، لإجراء اللازم.

وفي السياق ذاته، قال مسؤولون بريطانيون إن العمل جارٍ من أجل تحديد عدد الأشخاص الذين كانوا في المبنى ساعة الحريق.

وأوضح المسؤولون أن فرق البحث دخلت المبنى بحثاً عن الجثث رغم خطر الانهيار، مضيفين أنها وصلت حتى الطابق الأخير من البرج، إلا أن عملية البحث ستستغرق عدة أسابيع.

وأمس الجمعة، قال قائد شرطة لندن، ستيوارت كاندي، في تصريح صحفي، إن حصيلة ضحايا الحريق ارتفعت إلى 30 قتيلاً.

ورجحت صحيفة “تيليغراف” البريطانية، الأربعاء الماضي، أن عدد الذين كانوا داخل شقق البرج أثناء اندلاع الحريق بلغ 600 شخص، أغلبهم كانوا نائمين.

واندلع الحريق في الطابق الرابع من البرج المكون من 24 طابقاً، عند الساعة 01:15 بالتوقيت المحلي (12:15 ت.غ) فجر الأربعاء، بحسب “بي بي سي” البريطانية.

أضف تعليقك