المرصد الوطني للإعلام: استفتاء الإقليم تصفية للحسابات وتصدير للمشاكل الداخلية

قال رئيس المرصد الوطني للاعلام، خالد السراي، ان استفتاء الاستقلال الذي يدعو إليه اقليم كردستان، هدفه تصفية الحسابات وتصدير المشاكل الداخلية التي يعاني منها الاقليم، الى الخارج كي تتمكن السلطات هناك من السيطرة على الاوضاع وبقائها على حالها.

واشار السراي في تصريح لـNRT عربية اليوم الاحد (18 حزيران 2017)، الى ان “مسعود بارزاني الذي لا يختلف اثنان على انتهاء مدة صلاحياته القانونية كرئيس الاقليم، يريد الحفاظ على امتيازاته وامتيازات حزبه، وانه تسبب في ابتزال ورقة الاستفتاء لكثرة استعمالها”.

وقال ان “الكرد لا يريدون الاستفتاء الان، لان أوضاعهم اصبحت في خطر الان، وهم يطالبون بحقوقهم المتمثلة في دفع رواتبهم وتوفيراحتياجاتهم من واردات النفط التي تباع يوميا دون علمهم”، حسب تعبيره.

واوضح ان “نواب الاتحاد الوطني الكردستاني في بغداد، ينتقدون قرارات مسعود بارزاني وتصرفاته التي اصبحت محط انظارهم”، مشيرا الى ان “الأخير سيطر على نصف نينوى بتعاونه مع داعش و كركوك و نفطه، اذاً فهو المستفيد من صفحة داعش”، حسب قوله .

من مروان الحمدان

التعقيبات

أضف تعليقك