التحالف الدولي يقطع إمدادا ًهاماً لـ”داعش” بين جزيرة ومدن غرب العراق

أفادت مراسلة “سبوتنيك” في العراق، نقلا ً عن مصدر أمني، اليوم الأحد 18 حزيران/يونيو، بأن التحالف الدولي ضد الإرهاب، قصف جسرا ًستراتيجيا ً في أحد أخر معاقل تنظيم “داعش” الإرهابي في الأنبار، غربي البلاد.
وحسب المصدر الذي تحفظ الكشف عن أسمه، أن طيران التحالف، نفذ يوم أمس السبت، قصفا استهدف جسر قضاء راوة “مدينة شكلها يشبه شبه الجزيرة لكونها محاطة بالمياه من جميع الجهات”، غرب محافظة الأنبار. وتسبب القصف بتدمير الجسر وسقوطه على الأرض وخروجه عن الخدمة، وهو الجسر الوحيد في القضاء.
الجدير بالذكر، أن جسر رواة شهد تفجيرا ً مروعا ً نفذه انتحاري بسيارة مفخخة مستهدفا ً نقطة للقوات العراقية، وحفل زفاف، في بدايات شهر مارس/آذار 2014، وحينها قتل وجرح العشرات.

ويعتبر جسر رواة، رابطا ً بين القضاء وباقي مدن محافظة الأنبار، وخط إمداد للتنظيم الإرهابي يتسلل منه إلى الصحراء لاستهداف الأجهزة الأمنية وإطلاق قذائف الهاون والصواريخ على الأقضية القريبة ومنها حديثة والرطبة.

يشار إلى أن تنظيم “داعش” خسر أغلب مناطق سيطرته بمحافظة الأنبار بتقدم القوات العراقية بدعم من التحالف الدولي ضد الإرهاب، وما تبقى له من سيطرة فيها فقط أقضية حدودية محاذية للأراضي السورية، وهي عانة وراوة والقائم.

التعقيبات

أضف تعليقك