الرئيسية / صحف / وول ستريت جورنال: مقاطعة قطر تمزق آلاف الأسر

وول ستريت جورنال: مقاطعة قطر تمزق آلاف الأسر

قالت صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية إن قطع العلاقات السعودية والإماراتية والبحرينية مع قطر ألحق ضررا بالغا بالأسر التي تضم جنسيات مختلطة بين هذه الدول ومزقت انتماءاتها وأواصر العلاقات بين أفرادها.
وأشارت الصحيفة في تقرير لها من الدوحة ودبي والقاهرة إلى قرارات الدول الثلاث طرد القطريين من أراضيها وإمهال رعاياها في قطر أسبوعين لمغادرتها ومعاقبة من يخالف ذلك، قائلة إن هذه الإنذارات تسببت في زعزعة استقرار آلاف الأسر المعنية.
وذكرت أن هناك 6500 أسرة جنسيات أفرادها مختلطة ويواجهون خيارات صعبة تتوزع بين عدم الانصياع لأوامر دولهم أو التخلي عن أسرهم.
ونسبت إلى لجنة حقوق الإنسان القطرية القول إنها تسلمت حتى أمس الخميس أربعمئة طلب للمساعدة من قطريين وغير قطريين تأثروا مباشرة بالقيود التي فرضتها الدول الثلاث، مشيرة إلى أن هناك الآلاف ممن سيجبرون على التخلي عن وظائفهم ومقاعدهم الدراسية.
وأوردت الصحيفة كثيرا من الحالات لأسر تكون فيها الزوجة قطرية على سبيل المثال ويكون الزوج بحرينيا أو سعوديا أو إماراتيا والأبناء يتبعون جنسية الأب، وبالتالي لا بد من مغادرة الأبناء والزوج قطر وعدم مغادرة الزوجة، وبالتالي تمزيق الأسرة.
وأشارت أيضا إلى أن السلطات القطرية أكدت لرعايا الدول الثلاث المقاطعة أنها ستسمح لهم بالبقاء على أراضيها، وناشدت منظمات حقوق الإنسان والأمم المتحدة المساعدة لحل هذه الأزمة الإنسانية الناتجة عن النزاع الدائر.
ونقلت تصريح وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني أمس الذي قال فيه إن القطريين ممنوعون حاليا من الوصول للأراضي المقدسة، مشيرة إلى أن الرياض سبق أن أعلنت أن الأزمة الدبلوماسية لن تتسبب في منع القطريين من الذهاب إلى مكة أو المدينة المنورة.
وأوردت الصحيفة تصريحات من مواطنين خليجيين غير قطريين -طلبوا عدم إظهار هوياتهم أو أسمائهم خوفا من العواقب- قالوا فيها إن مثل هذه الإجراءات القاسية غير منطقية، وإنه لمن المحزن معاقبة المواطنين القطريين.
المصدر : وول ستريت جورنال

شاهد أيضاً

الفيّاض يتمسّك بترشيحه: هل يكسر الصدر وحلفاؤه موقف «البناء»؟

بغداد | ثمّة قاسمٌ مشتركٌ بين السيناريوهات المتوقّعة للجلسة البرلمانية غداً، الخاصّة بالتصويت على الشواغر …

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: