الرئيسية / أهم الأخبار / دول خليجية تعتمد قائمة الأفراد و التنظيمات الإرهابية المدعومة من قطر

دول خليجية تعتمد قائمة الأفراد و التنظيمات الإرهابية المدعومة من قطر

أبوظبي – سكاي نيوز عربية
أصدر مجلس الوزراء الإماراتي قرارا بشأن اعتماد قائمة الأفراد و التنظيمات الإرهابية، الصادرة عن المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات والبحرين ومصر، والمرتبطة بقطر.
وحسب وكالة الأنباء الإماراتية، نص القرار على أنه على الجهات الرقابية كافة متابعة وحصر أي أفراد أو جهات تابعة أو مرتبطة بأية علاقة مالية أو تجارية أو فنية أو أية علاقة آخرى مهما كان نوعها مع الأسماء الواردة في القائمة المرفقة واتخاذ الإجراءات اللازمة بحسب القوانين سارية المفعول في الدولة.

وقال البيان “ينشر هذا القرار في الجريدة الرسمية و يعمل به من تاريخ نشره”.

وأصدرت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قائمة بالشخصيات والكيانات القطرية أو التي تؤويها وتدعمها قطر وتشكل خطرا على الأمن والسلم في الدول الأربع وفي المنطقة بنشاطاتها الإرهابية، ومنها شخصيات مطلوبة دوليا أو من دول عدة دول وبعضها مفروض عليه عقوبات لدعمه الإرهاب.
و أصدرت السعودية والإمارات والبحرين ومصر قائمة بالشخصيات والكيانات القطرية أو التي تؤويها وتدعمها قطر وتشكل خطرا على الأمن والسلم في الدول الأربع وفي المنطقة بنشاطاتها الإرهابية، ومنها شخصيات مطلوبة دوليا أو من دول عدة دول وبعضها مفروض عليه عقوبات لدعمه الإرهاب.
وتضم القائمة كيانات ومؤسسات قطرية تتستر بالعمل الخيري كشعار بينما هي تحول الملايين دعما لجماعات إرهابية وتنظيمات تهدد الأمن القومي للدول المجاورة ودول المنطقة.

وأكد البيان على اتفاق الدول التي أصدرته على تصنيف الأفراد إرهابيين والمؤسسات والهيئات إرهابية في قوائم الإرهاب المحظورة لديهم على أن تحدث تلك القوائم تباعا وتضم 59 فردا و12 مؤسسة.

وأضاف البيان التأكيد رفض قطر المتكرر تسليم المحكومين أو التوقف عن دعم وإيواء المطلوبين، رغم تعهدات واتفاقات في 2013 و2014 والطلبات المتكررة.

ويضيف البيان: “وهذه القائمة المدرجة مرتبطة بقطر، وتخدم أجندات مشبوهة في مؤشر على ازدواجية السياسة القطرية التي تعلن محاربة الإرهاب من جهة، وتمويل ودعم وإيواء مختلف التنظيمات الإرهابية من جهة أخرى”.

وخلص البيان إلى القول: “وتجدد الدول الأربع التزامها بدورها في تعزيز الجهود كافة لمكافحة الإرهاب وإرساء دعائم الأمن والاستقرار في المنطقة، وتؤكد أنها لن تتهاون في ملاحقة الأفراد والجماعات، وستدعم السبل كافة في هذا الإطار على الصعيد الإقليمي والدولي. وستواصل مكافحة الأنشطة الإرهابية واستهداف تمويل الإرهاب أياً كان مصدره، كما ستستمر في العمل مع الشركاء في جميع أنحاء العالم بشكل فعّال للحد من أنشطة المنظمات والتنظيمات الإرهابية والمتطرفة التي لا ينبغي السكوت من أي دولة عن أنشطتها”.

وننشر قائمة بتلك الأسماء المصنفة إرهابية وعلى قوائم الحظر في الدول الأربع:

الأفراد:

خليفة محمد تركي السبيعي (قطري)
عبدالملك محمد يوسف عبدالسلام (أردني)
أشرف محمد يوسف عثمان عبدالسلام (أردني)
إبراهيم عيسى الحجي محمد الباكر (قطري)
عبدالعزيز بن خليفة العطية (قطري)
سالم حسن خليفة راشد الكواري (قطري)
عبدالله غانم مسلم الخوار (قطري)
سعد بن سعد محمد الكعبي (قطري)
عبداللطيف بن عبدالله الكواري (قطري)
محمد سعيد بن حلوان السقطري (قطري)
عبدالرحمن بن عمير النعيمي (قطري)
عبدالوهاب محمد عبدالرحمن الحميقاني (يمني)
خليفة بن محمد الربان (قطري)
عبدالله بن خالد آل ثاني (قطري)
عبدالرحيم أحمد الحرام (قطري)
حجاج بن فهد حجاج محمد العجمي (كويتي)
مبارك محمد العجي (قطري)
جابر بن ناصر المري (قطري)
يوسف عبدالله القرضاوي (مصري)
محمد جاسم السليطي (قطري)
علي بن عبدالله السويدي (قطري)
هاشم صالح عبدالله العوضي (قطري)
علي محمد محمد الصلابي (ليبي)
عبدالحكيم بلحاج (ليبي)
المهدي حاراتي (ليبي)
إسماعيل محمد محمد الصلابي (ليبي)
الصادق عبدالرحمن علي الغرياني (ليبي)
حمد عبدالله الفطيس المري (قطري)
محمد أحمد شوقي الإسلامبولي (مصري)
طارق عبدالموجود إبراهيم الزمر (مصري)
محمد عبدالمقصود محمد عفيفي (مصري)
محمد الصغير عبدالرحيم محمد (مصري)
وجدي عبدالحميد محمد غنيم (مصري)
حسن أحمد حسن محمد الدقي الهوتي (إماراتي)
حاكم عبيسان الحميدي المطيري (سعودي)
عبدالله محمد سليمان المحيسني (سعودي)
حامد عبدالله أحمد العلي (كويتي)
أيمن أحمد عبدالغني حسنين (مصري)
عاصم عبدالماجد محمد ماضي (مصري)
يحيى عقيل سالمان عقيل (مصري)
محمد حمادة السيد إبراهيم (مصري)
عبدالرحمن محمد شكري عبدالرحمن (مصري)
حسين محمد رضا إبراهيم يوسف (مصري)
أحمد عبدالحافظ محمود عبدالهدى (مصري)
مسلم فؤاد طرفان (مصري)
أيمن محمود صادق رفعت (مصري)
محمد سعد عبدالنعيم أحمد (مصري)
محمد سعد عبدالمطلب عبده الرازقي (مصري)
أحمد فؤاد أحمد جاد بلتاجي (مصري)
أحمد رجب رجب سليمان (مصري)
كريم محمد محمد عبدالعزيز (مصري)
علي زكي محمد علي (مصري)
ناجي إبراهيم العزولي (مصري)
شحاتة فتحي حافظ محمد سليمان (مصري)
محمد محرم فهمي أبو زيد (مصري)
عمرو عبدالناصر عبدالحق عبدالباري (مصري)
علي حسن إبراهيم عبدالظاهر (مصري)
مرتضى مجيد السندي (بحريني)
احمد الحسن الدعسكي (بحريني)

الكيانات:

مركز قطر للعمل التطوعي – قطر
شركة دوحة أبل (شركة إنترنت ودعم تكنولوجي) – قطر
قطر الخيرية – قطر
مؤسسة الشيخ عيد آل ثاني الخيرية – قطر
مؤسسة الشيخ ثاني بن عبدالله للخدمات الإنسانية – قطر
سرايا الدفاع عن بنغازي – ليبيا
سرايا الأشتر – البحرين
ائتلاف 14 فبراير – البحرين
سرايا المقاومة – البحرين
حزب الله البحريني – البحرين
سرايا المختار – البحرين
حركة أحرار البحرين – البحرين

من ناحيته أنهت رابطة العالم الإسلامي عضوية يوسف القرضاوي في مجمع الفقه الإسلامي إثر تصنيفه على قوائم الإرهاب الصادرة من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات والبحرين ومصر.
وجاء في تغريدة نشرتها على حسابها في تويتر، أنه “بناء على التصنيف الصادر عن المملكة وشقيقاتها لقوائم الإرهاب فقد أنهت رابطة العالم الإسلامي عضوية يوسف القرضاوي في: “المجمع الفقهي الإسلامي”.

والقرضاوي، داعية مصري الأصل يعيش في قطر ومقرب من دائرة صنع القرار فيها، وهو صاحب تاريخ طويل من التحريض على العنف، وحث الشباب على الانضمام للجماعات المتطرفة، وأصدر القرضاوي فتاوى تبرر وتجيز التفجيرات الانتحارية.

وصنفت السعودية والإمارات والبحرين ومصر، أفرادا وكيانات ترعاها قطر على قوائم الإرهاب المحظورة في بيان مشترك أصدرته تلك الدول فجر الجمعة.

وتضمن البيان الذي أصدرته الدول الأربع، قائمة بمؤسسات وكيانات قطرية أو التي تؤويها وتدعمها قطر وتشكل خطرا على الأمن والسلم في الدول الأربع وفي المنطقة بنشاطاتها الإرهابية.
و ضمت قائمة الإرهاب الصادرة عن المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر 59 شخصا من 10 جنسيات عربية، أحدهما يحمل جنسية مزدوجة (كويتي سعودي).
ويحمل المدرجون في قائمة الإرهاب جوازات كل من مصر (26 شخصا) وقطر (18 شخصا) وليبيا (5 أشخاص) و الكويت (2 شخصان) و البحرين (2 شخصان) و ( الأردن (2 شخصان) و الإمارات (1 شخص) و السعودية (1 شخص) و مصر (1 شخص) وآخر مزدوج الجنسية سعودي/كويتي).

وحسب البيان الصادر، فإن القائمة المدرجة مرتبطة بقطر، وتخدم أجندات مشبوهة في مؤشر على ازدواجية السياسة القطرية التي تعلن محاربة الإرهاب من جهة، وتمويل ودعم وإيواء مختلف التنظيمات الإرهابية من جهة أخرى.

وقال البيان، إن السعودية والإمارات والبحرين ومصر تجدد التزامها بدورها في تعزيز الجهود كافة لمكافحة الإرهاب وإرساء دعائم الأمن والاستقرارفي المنطقة، وتؤكد أنها لن تتهاون في ملاحقة الأفراد والجماعات، وستدعم السبل كافة في هذا الإطار على الصعيد الإقليمي والدولي.

وأضاف، أن الدول الأربع، ستواصل مكافحة الأنشطة الإرهابية واستهداف تمويل الإرهاب أياً كان مصدره، كما ستستمر في العمل مع الشركاء في جميع أنحاء العالم بشكل فعّال للحد من أنشطة المنظمات والتنظيمات الإرهابية والمتطرفة التي لا ينبغي السكوت من أي دولة عن أنشطتها.

وتؤكد الدول المعلنة للبيان شكرها للدول الداعمة لها في إجراءاتها في مكافحة الإرهاب والتطرف والعنف، وتعتمد عليها في مواصلة الجهود والتعاون للقضاء على هذه الظاهرة التي طالت العالم، وأضرت بالإنسانية.

كما تضمن البيان الذي أصدرته السعودية والإمارات والبحرين ومصر، قائمة بمؤسسات وكيانات قطرية أو التي تؤويها وتدعمها قطر وتشكل خطرا على الأمن والسلم في الدول الأربع وفي المنطقة بنشاطاتها الإرهابية.
والمؤسسات التي تدعم القاعدة وباقي المنظمات الإرهابية في قطر، والتي تم وضعها على قائمة التنظيمات الإرهابية هي:

1- مركز قطر للعمل التطوعي، ويقوم المركز بتقديم دعم وإشراف حكومي رسمي قطري على حملات جمع الأموال للقاعدة، وأنشأ المركز سعود آل ثاني شقيق عبد الله آل الثاني المضاف على قائمة الارهاب في الإمارات.

2- شركة دوحة أبل، وهي شركة خدمات اتصالات وتكنولوجيا معلومات قطرية، ويديرها محمد السقطري المضاف على قائمة الإرهاب، وتقدم الشركة المساعدة في حملات جمع الأموال لتنظيم القاعدة وتقدم وسائل تكنولوجية للاتصال بالقاعدة في سوريا.

3- قطر الخيرية، قدمت مساعدات لتنظيم القاعدة في المكلا اليمنية قبل تحريرها على يد الجيش اليمني وقوات التحالف، واستمرت قطر الخيرية بعملياتها في مناطق القاعدة في حضرموت، وقدمت المؤسسة المؤن لتنظيم القاعدة في سوريا.

4- مؤسسة الشيخ عيد آل ثاني الخيرية القطرية، أو كما تعرف بـ عيد الخيرية، لدى المؤسسة تاريخ طويل من العمل مع الأفراد والهيئات المرتبطة بتنظيم القاعدة وتقديم الدعم لهم، وتشرف على المؤسسة وزارة العمل والشؤون الاجتماعية القطرية.

5- مؤسسة الشيخ ثاني بن عبد الله للخدمات الانسانية، وهي مؤسسة تستضيف مؤيدين للقاعدة وتسهل عمليات جمعهم للأموال، كما يعمل داعمون للإرهاب على الإشراف على عمليات المؤسسة.

6- سرايا الدفاع عن بنغازي. سرايا الدفاع عن بنغازي” التي تشكلت في يونيو 2016 بمدينة الجفرة، جنوبي ليبيا. تشكلت “سرايا الدفاع عن بنغازي” من فلول مجلسي “شورى ثوار بنغازي وأجدابيا” و”مجلس شورى مجاهدي درنة”، هي جماعات تابعة لـ”تنظيم أنصار الشريعة”، المصنف من قبل مجلس الأمن جماعة إرهابية، وبقايا حرس المنشآت النفطية بقيادة إبراهيم جضران.

وضمت القائمة 6 تنظيمات إرهابية مدعومة من قطر وإيران سعت إلى تأجيج أعمال إرهابية في البحرين، وتكريس الفوضى وتقويض السلطة فيها، وهي:

7- سرايا الأشتر- البحرين.

8- ائتلاف 14 فبراير – البحرين.

9- سرايا المقاومة – البحرين.

10- حزب الله البحريني – البحرين.

11- سرايا المختار – البحرين.

12- حركة أحرار البحرين – البحرين.

و من أبرز المشمولين بقائمة الإرهاب الخليجية

يوسف القرضاوي، داعية مصري الأصل يعيش في قطر ومقرب من دائرة صنع القرار فيها، وهو صاحب تاريخ طويل من التحريض على العنف، وحث الشباب على الانضمام للجماعات المتطرفة، وأصدر القرضاوي فتاوى تبرر وتجيز التفجيرات الانتحارية.

محمد الإسلامبولي مصري يعيش في قطر، وهو أحد قياديي الجماعة الإسلامية خارج مصر، ومقرب من قادة القاعدة، الإسلامبولي متورط في عدد من الأعمال الإرهابية، وعليه أحكام في الولايات المتحدة منذ العام الفين وخمسة لتقديمه الدعم المالي للقاعدة والتآمر لتنفيذ أعمال إرهابية.

طارق الزمر، مصري يقيم في قطر، لعب دورا في اغتيال الرئيس المصري السابق أنور السادات، وهو مهم بالإرهاب والتحريض عليه.

محمد عفيفي، قيادي في الجماعة الإسلامية يتم استضافته بشكل منظم في قطر وعلى علاقات بمؤسسات قطرية داعمة للإرهاب.

محمد الصغير، قيادي هام في الجماعة الاسلامية تستضيفه الدوحة بشكل متكرر، وهو على علاقة بجمعيات ومؤسسات قطرية تدعم الإرهاب.

وجدي غنيم، مصري متطرف يعيش في قطر، مرتبط بتنظيم القاعدة والجماعة الإسلامية، يعمل على جمع الأموال دعما للإرهاب ويحرض على العنف والقتل.

عبد الحكيم بلحاج، ليبي كان أمير الجماعة الإسلامية الليبية المقاتلة، وأحد أبرز عناصر تنظيم القاعدة، وهو حاليا رئيس ما يسمى حزب الوطن الإسلامي.

اسماعيل الصلابي، ليبي قائد كتيبة راف الله السحاتي، وهو شقيق علي الصلابي المقيم في قطر والمدرج على القائمة أيضا والذي يطلق عليه “قرضاوي ليبيا”.

شاهد أيضاً

بعث العراق ومهمة الدفاع عن بن سلمان … بغداد ــ محمد علي

من بوابة الدفاع عن ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، عادت شخصيات بعثية عراقية، تعيش …

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: