الرئيسية / أخبار العراق / آلاء طالباني تعلق على الجدل بشأن “أصولها العشائرية”

آلاء طالباني تعلق على الجدل بشأن “أصولها العشائرية”

أكدت رئيسة كتلة الاتحاد الوطني الكردستاني في مجلس النواب، آلاء طالباني، الإثنين، إن ما تداولته وسائل الإعلام عن تصريحاتها بشأن أصول عشيرة طالباني، هو “تحريف” لحديثها والهدف منه إيقافها عن عملها في محاربة الفساد.

ونقلت وسائل إعلام محلية، أمس الأحد، أن طالباني ذكرت خلال مشاركتها في أحد البرامج التلفزيونية، أنه “يشاع على ألسنة الناس أن العشيرة التي أنتمي إليها تعود أصولها إلى بني أسد إحدى القبائل العراقية الشيعية التي تقطن مناطق الفرات الأوسط”.
وذكر بيان المكتب الإعلامي للنائبة، اليوم (5 حزيران 2017)، أن “المؤسسات الإعلامية التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني، حرفوا حديثا للأخيرة أثناء مشاركتها فى برنامج على إحدى القنوات الفضائية، هذه الحملة على النائبة آلا طالباني ليست الأولى ولن تكون الأخيرة، مبينا أن الهدف منها هو “إيقاف طالباني من عملها الدؤوب لمحاربة الفساد والمفسدين، الذين يتاجرون اليوم باسم الوطن والقضية الكردية والعيش على شعاراته الرنانة التي بات واضحة للجميع زيف ادعائاتهم”.

وأوضح البيان أن “ما جرى من الحديث حول أصول العائلة الطالبانية في البرنامج لم يكن ضمن حوار جدي تأريخي بقدر ما كان حوارا جانبيا لا يعدو عرض ما يقوله البعض عن أصول وتاريخ العشائر، لأن الحديث عن التاريخ والأصول يحتاج إلى كلام أعمق وأدلة وبراهين تاريخية”.

وأكد البيان “أننا بكل بفخر واعتزاز من الكرد الأصلاء في هذا البلد، و نرفض الاستهزاء والتقليل من العشائر العربية الأصيلة والمذاهب، ونرفض جر المجتمع الكردي إلى نزاعات عشائرية أو مذهبية وربط المشاكل السياسية بالعلاقات الاجتماعية بين مكونات الشعب العراقي لما لها من جذور عميقة”.

ودعا البيان الحزب الديمقراطي الكردستاني إلى أن “يكف عن المهاترات، وأن يوضح للجميع لماذا وصلت الأوضاع في إقليم كردستان إلى هذه الحالة من التردي والإزدراء؟”.

وتداولت وسائل إعلام محلية، الأيام الماضية، تصريحات للطالباني، خلال مشاركتها في برنامج على إحدى القنوات الفضائية، ذكرت فيها “يقولون إن عشيرة الطالباني تعود إلى قبيلة بني أسد، وأعضاء مجلس النواب الذين هم من بني أسد دائما ما ينادونني يا بنت العم”.

شاهد أيضاً

وظائف شاغرة في الامانة العامة لمجلس الوزراء

أعلنت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، الاربعاء، حاجتها لتعيين عدد من الحقوقيين في الدائرة القانونية من …

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: