مدنيون ينزحون من مدينتين سوريتين يسيطر عليهما “داعش”

سقط عشرات القتلى، وفرّ مئات المدنيين السبت، من مدينتين يسيطر عليهما تنظيم الدولة في شرقي سوريا، بعد سلسلة من الغارات، وفق ما أفاد به المرصد السوري لحقوق الإنسان.

ووفق المرصد، تشهد مدينتا البوكمال والميادين في الريف الشرقي لمحافظة دير الزور، الغنية بالنفط والتي يسيطر تنظيم الدولة على معظمها، “حركة نزوح واسعة” تشمل “مئات المواطنين” الفارين إلى قرى في ريف المدينتين.

وأوضح مدير المرصد، رامي عبد الرحمن، لوكالة “فرانس برس”، أن “حركة النزوح هذه بدأت الجمعة وتتواصل صباح السبت”، مشيراً إلى أن “بين النازحين أقارب مقاتلين من تنظيم الدولة”.

وتستهدف طائرات سورية وروسية مواقع مسلحي تنظيم الدولة في دير الزور الحدودية مع العراق، والتي يسيطر التنظيم على الجزء الأكبر منها باستثناء أجزاء من مركز المحافظة ومطارها العسكري، وبعض القرى المحدودة في ريفها الغربي.

و”قُتل الجمعة، 80 شخصاً على الأقل، بينهم 33 طفلاً وجميعهم من أفراد عائلات مقاتلي تنظيم الدولة”، بحسب المرصد.

وتعد حصيلة القتلى هذه، وفق عبد الرحمن، “الأعلى في صفوف عائلات الجهاديين، وأتت غارات الجمعة غداة مقتل 37 مدنياً، غالبيتهم من عائلات تنظيم الدولة جراء غارات للتحالف استهدفت مدينة الميادين أيضاً، كما قُتل 15 آخرون، الأربعاء”.

 

28total visits,3visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: