الرئيسية / أخبار العالم / “ساحة الدم”.. صلب ورؤوس مقطوعة على مرأى من الناس في الطبقة

“ساحة الدم”.. صلب ورؤوس مقطوعة على مرأى من الناس في الطبقة

قام تنظيم داعش بإعدام المئات من سكان مدينة الطبقة، والمناطق الأخرى الخاضعة لسيطرة التنظيم في ساحة تتوسط السوق المركزي بمدينة الطبقة، خلال فترة حكمه.

وقال شهود عيان من سكان المدينة ان عناصر تنظيم داعش، كانوا يجبرون أهالي المدينة، رجالا وأطفالا على مشاهدة عمليات القتل والذبح، والإعدامات الجماعية التي كان عناصر تنظيم داعش يرتكبونها بحق العديد من أهالي المنطقة، وبتهم مختلفة.

وقال أبو محمد وهو من سكان الطبقة لكوردستان24 ان “مسلحي داعش كانوا يعصبون عين الضحية، ويصلبونه في الساحة الرئيسية وكنا نسميها (ساحة الدم)، ثم يقتلونه رميا بالرصاص أو ذبحا أمام أنظار الناس”.
وقال مراسل كوردستان24 رضوان بيزار ان التنظيم كان يكتب تهمة الضحية، ويلصقها على جثته التي قد تبقى اياما في مكانها، دون أن يتجرأ أحد على دفنها.

وقال أبو هيثم ان “الضحايا الذين كان يقوم التنظيم بقتلهم، كانوا مدنيين متهمين بالتجسس لصالح التحالف الدولي أو للكورد، أو كانوا جنودا في الجيش السوري الحكومي”.
واضاف ابوهيثم “بحسب علمي فإن نحو 170 شخصا قتلوا في هذه الساحة بيد تنظيم داعش، وهذا ما جعل الرعب والفزع يدب في قلوب الناس”.

وسيطر تنظيم داعش على مدينة الطبقة التابعة لمحافظة الرقة في 2015، وتمكنت قوات سوريا الديمقراطية المؤلفة من مقاتلين كورد وعرب والمدعومة غربيا، تمكنت من تحرير المدينة قبل نحو 10 ايام.

شاهد أيضاً

بوتين: فعالية استخدام واشنطن لصواريخ “توماهوك” في سوريا والعراق تشكل 30 بالمئة

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، أن فعالية استخدام واشنطن للصواريخ المجنحة “توماهوك” في …

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: