الرئيسية / أخبار متنوعة / بعد 146 عاما.. سيرك أميركي شهير يسدل الستار على آخر عروضه

بعد 146 عاما.. سيرك أميركي شهير يسدل الستار على آخر عروضه

اختتم سيرك “رينغلينغ بروس وبارنوم آند بايلي” الشهير، أمس الأحد، آخر عروضه بعد نحو 146 عاما حيث ودع المهرجون والبهلوانات والحيوانات المدربة الجماهير في العرض الأخير الذي حمل عنوان “أعظم عرض على الأرض” وأقيم بالقرب من مدينة نيويورك.

وذكر المدير التنفيذي للشركة المالكة للسيرك، كينيث فيلد، في تصريح صحفي اليوم ( 22 أيار 2017)، أن العرض النهائي للسيرك المعروف تابعه أكثر من 250 مليون مشاهد خلال بثه مباشرة على موقع رينغلينغ، لافتا إلى أن “ما تم مشاهدته من الإخلاص ومثابرة كل شخص هو ما جعل المستحيل ممكنا”، وفق ما نقلته رويترز.

وأوضح فيلد أنه قرر طي خيمة السيرك بشكل نهائي نتيجة تكاليف التشغيل المرتفعة بالإضافة إلى انخفاض مبيعات التذاكر، حيث أشارت الشركة إلى أن الحضور بدأ يتراجع بعد وقف عرض الأفيال وذلك بعد انصياع السيرك لنشطاء حقوق الإنسان وموافقتها على وقف تلك العروض التي كانت فيما سبق عنصر جذب لأكثر من قرن حيث كانت الأفيال رمزا لعلامة رينغلينغ بروس.

وأضاف أن السيرك استمر في عروض النمور والأسود والخيول والكلاب والجمال حتى النهاية على الرغم من الانتقاد الحاد من منظمة “ناس من أجل معاملة أخلاقية للحيوانات”.

وبدأ السيرك أولى عروضه عام 1871 في ويسكونسن، وذلك بفضل مؤسسه فينياس تايلور بارنوم، وفي الستينيات من القرن الماضي أصبحت عائلة كينيث فيلد هي المالكة للسيرك حيث اشتهر بتقديم عروض خارقة بحيوانات من شتى أنحاء العالم.

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أورهان باموق يتتبع خطوات السيدة ذات الشعر الأحمر في أحدث رواياته

ترجمة أحمد الزبيدي صدرت مؤخراً رواية جديدة للكاتب التركي أورهان باموق، الذي يبلغ من العمر ...

%d مدونون معجبون بهذه: