المطلك يعلن عدم امتثاله لقرار منع المشاركة بالمؤتمرات الخارجية وينتقد الحكومة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 21 مايو 2017 - 8:33 مساءً
المطلك يعلن عدم امتثاله لقرار منع المشاركة بالمؤتمرات الخارجية وينتقد الحكومة

أعلن رئيس ائتلاف العربية صالح المطلك، السبت، أنه لن يمتثل لقرار البرلمان القاضي بمنع السياسيين العراقيين من الاشتراك في مؤتمرات خارج البلد، ووصفه بأنه “تعدٍ على الوطنية”، فيما اعتبر اشتراك ممثلين عن حكومات أخرى في هذه المؤتمرات “أمر ضروري”، لأن الحكومة غير قادرة على تحمل أعباء النازحين والمناطق المحررة.

وقال المطلك في حديث لبرنامج “خط متصل” الذي تبثه السومرية، “لم أكن مقررا الذهاب في مؤتمرات خارج العراق لكن الآن قررت الذهاب بعد صدور قرار من البرلمان يمنع فيه السياسيين العراقيين من الاشتراك فيها”، مشيرا الى أن “الذي يريد خيانة العراق يخونه من داخله ولا يخونه من خارجه”.

وأضاف المطلك، “توجد أناس من داخل العراق وهي خائنه للعراق، وأناس أينما تذهب فإن العراق في قلبها وتحمله على رأسها”، معتبرا أن “ذلك القرار تجاوز وتعدٍ على الوطنية والحرص على البلد”.
وتابع المطلك، أن “وجود ممثلين لحكومات أخرى في هذه المؤتمرات أمر ضروري”، مبرراً ذلك بالقول، إن “هذه الدولة إذا وجدت دولة، بل نسميها حكومة في العراق غير قادرة على تحمل أعباء النازحين والمناطق المحررة والنهوض بها بحيث لا تحصل مشكلة أخرى مشابهة لداعش”.

وقال المطلك، أن “الحكومة الحالية هي امتداد للحكومات السابقة ومن نفس الحزب عندما سلمت المحافظات الى داعش وانتهت”، متسائلا “هل تريدون تسليمها مرة أخرى لداعش، أم تريدون إيجاد حل وتوفير الحد الأدنى من العيش ووسائل الكرامة لأهالي تلك المناطق عند عودتهم؟”.

وكان النائب عن تحالف القوى العراقية رعد الدهلكي أكد، السبت (13 أيار 2017)، أن مؤتمر أنقرة الثاني مازال قائما وسيعقد قريبا، مشيرا الى انه لا يتقاطع مع قرار البرلمان الخاص بمنع عقد مؤتمرات خارجية تضر بوحدة أو امن العراق.

يذكر أن مجلس النواب صوت خلال جلسته التي عقدت في (30 نيسان 2017)، على قرار يمنع إقامة أو مشاركة المسؤولين العراقيين بمؤتمرات خارج البلد، دون علم الحكومة، فيما تضمن القرار محاسبة أي مسؤول يخالف ذلك ويتم تقديمه الى القضاء.

كلمات دليلية
رابط مختصر