جوحي: التحقيق مستمر في قضية “سرقة كلية جندي”

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 19 مايو 2017 - 3:09 صباحًا
جوحي: التحقيق مستمر في قضية “سرقة كلية جندي”

اكد المفتش العام في وزارة الدفاع، القاضي رائد جوحي الخميس، ان التحقيق مستمر في قضية الجندي الذي ادعى بأن كليته اخرجت في احد المستشفيات ببغداد.

وقال جوحي في بيان له اليوم (18 ايار 2017)، اطلع عليه موقع NRT عربية، “ان التحقيق مستمر بخصوص شكوى المقاتل رائد عاصي شكير”، مضيفا بأن هناك تنسيقا مع مكتب المفتش العام لوزارة الصحة حول القضية.

ودعا المفتش العام بوزارة الدفاع وسائل الاعلام الى التروي في نشر المعلومات عن الموضوع، لحين اكمال الاجراءات التحقيقية واعلان نتائجها.

وكان النائب مشعان الجبوري قال يوم امس الاربعاء ،ان القصة التي عرضها الجندي رائد عاصي شكير بشأن “سرقة كليته” مفبرك ، مشيرا الى وجوب عرضه على طبيب نفسي قبل اتخاذ اي اجراء قانوني بحقه.

وقال الجبوري في صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، ان الوثائق تؤكد ان والدة وشقيق الجندي قد وافقا عام 2012 على تبرع ابنهما بكليته وتعهدا بتحمل اي نتائج عرضية وان العملية اجريت في مستشفى جنين ببغداد، مشيرا الى ان هذه الوثائق تثبت بشكل قاطع ان رائد قد فبرك القصة لاسباب مجهولة ويجب عرضه على طبيب للامراض النفسية قبل اتخاذ اي اجراءات ضده لان ما فعله لا يمكن ان يقوم به عاقل.

واضاف الجبوري انه وحسب سجلات المتبرعين بالكلى في مستشفى الكرامة التعليمي تبين ان شكير كان قد تبرع بكليته للمريض احمد عبد الله احمد عام 2012 وهو من اهالي كركوك، وان بصمته محفوظة والتبرع تم بمحض ارادته وربما يكون قد تقاضى عن تبرعه مقابلاً ماليا ولا علاقة لمستشفى الكاظمية الذي ادعى ان كليته قد سرقت فيه بالقصة، حسب تعبيره.

وكان الجندي رائد عاصي اعلن انه فقد إحدى كليتيه في مستشفى الكاظمية التعليمي في بغداد، بعد أن دخله لعلاج إصابات تعرض لها في معارك ضد تنظيم داعش، وأكد وزير الدفاع تبنيه قضية الجندي، مشددا على أن “من يعتدي على هذا المقاتل البطل كمن يضع إصبعيه بعين الوزير”، كما ظهر في شريط فيديو نشرته الوزارة، امس الثلاثاء.

كلمات دليلية
رابط مختصر