الرئيسية / أخبار العالم / دراسة: تراجع المسيحية في بريطانيا وازدياد أعداد المسلمين

دراسة: تراجع المسيحية في بريطانيا وازدياد أعداد المسلمين

نشرت مواقع الكترونية بريطانية نتائج توصلت إليها إحدى الدراسات مؤخرا، أظهرت أن نحو نصف سكان بريطانيا ليس لديهم ديانة معينة، وذلك مع تراجع نسبة المسيحيين في البلاد وارتفاع أعداد المسلمين.

وبحسب تلك المواقع فأن الدراسة التي أجرتها جامعة “سانت ماري” غرب لندن، جاء فيها أن ما نسبته 48,6 % من سكان بريطانيا هم”بدون ديانة”، بينما انخفضت نسبة المسيحيين إلى 43 % بعدما كانت ديانة أكثر من نصف السكان بين عامي 1983 و2015، بالمقابل تضاعفت نسبة أصحاب الديانات الأخرى كالدين الإسلامي،

وأوضح استاذ اللاهوت وعلم الاجتماع الديني في الجامعة ستيفن بوليفانت، أن سبب ازدياد من هم بلا ديانة تعود للتاريخ الديني البريطاني، لافتا إلى أن الأشخاص الذين يعرفون أنفسهم على أنهم غير متدينين هم عادة من الشباب وذوي البشرة البيضاء والذكور أكثر من النساء.

فيما أشارت الدراسة إلى أن منطقة جنوب شرق بريطانيا واسكتلندا وويلز، يكثر فيها غالبية البريطانيين غير المتدينين، كما شهدت العاصمة لندن ارتفاعا في أعداد المسلمين بسبب ازدياد عدد المهاجرين واللاجئين الذين فروا من دول إسلامية، وتصل نسبتهم في لندن إلى 13% من إجمالي 8 ملايين نسمة إجمالي عدد سكان العاصمة، أما نسبة المسلمين الكلية في بريطانيا فقد وصلت إلى نحو 4% أي 3 ملايين شخص، بحسب إحصاء المكتب الوطني عام 2016.

الجدير بالذكر أن دراسات وأبحاث سابقة توقعت أن يصبح الإسلام أكبر دين في العالم بحلول عام 2075، في الوقت الذي تشهد فيه مناطق أخرى بإفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وأميركا اللاتينية والصين ارتفاعا ملحوظا في أعداد المسيحيين.

 

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بولتون: أمريكا ستتصدى لنفوذ الصين وروسيا في أفريقيا

قال مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، إن الولايات المتحدة تعتزم مواجهة النفوذ السياسي والاقتصادي ...

%d مدونون معجبون بهذه: