برلماني يحمل رئيس الوزراء و وزير الدفاع مسؤولية احداث طريبيل

مخيم الركبان الذي يضم آلاف اللاجئين السوريين على الحدود مع الأردن

دعا عضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية محمد الكربولي الى استضافة القائد العام للقوات المسلحة واستجواب وزير الدفاع، محملا اياهما مسؤولية استمرار “نزيف الدم” على طريق طريبيل – بغداد .

واضاف الكربولي في بيان اطلع NRT عربية على نسخة منه، قائلا”:نحن في لجنة الامن والدفاع ورغم دورنا الرقابي الا اننا نتعاون حرصا منا على امن العراق”، وقد طالبنا القائد العام للقوات المسلحة ووزيرالدفاع لاكثر من مرة بتحريك القوات العسكرية لحسم امن غرب الانبار وإخراج داعش من معاقله في(راوة وعنه والرطبة والقائم) وبما يؤمن مثلث الحدود العراقية – الاردنية – السورية المهم وطريق طريبيل الاستراتيجي الا ان تلك المطالبات لم تلق الإستجابة.

واشار الى ان عدم التعامل بمهنية وموثوقية مع مطالبات لجنة الامن والدفاع من قبل القائد العام ووزير الدفاع، ستزيد من الخسائر البشرية على هذا النحو”، وهو ما يدفعنا الى المطالبة باستضافة القائد العام للقوات المسلحة واستجواب وزير الدفاع قريبا”تحت قبة البرلمان” .

وكان مجلس محافظة الانبار قد أعلن نهاية شهر نيسان المنصرم عن قرب البدء بتأهيل الطريق الدولي مع دول الجوار، لافتاً إلى أن مجموعة شركات اميركية ستتولى المهمة من خلال الاعمار وتوفير الحماية بالمعلومات الاستخبارية ومنظومة الكاميرات.

وأعلنت لجنة المنافذ الحدودية في مجلس محافظة الأنبار، الإثنين (26 كانون الأول 2016)، عن عرض الطريق الدولي السريع بين بغداد وعمان للاستثمار أمام الشركات الأمنية الأجنبية، بهدف تأمين الخط الدولي السريع بين بغداد وعمَان ، وفتح منفذ طريبيل الحدودي الذي يعد المنفذ العراقي الوحيد لتبادل التعاملات التجاية مع دول الجوار في غرب البلاد.

28total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: