ماذا فعل حزب الله أمس في الجنوب اللبناني؟

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 21 أبريل 2017 - 12:18 مساءً
ماذا فعل حزب الله أمس في الجنوب اللبناني؟

أقام حزب الله اللبناني بالأمس جولة للاعلاميين من مختلف القطاعات الإعلامية المحلية والدولية على الحدود اللبنانية الجنوبية، حيث أطلع خلالها الزوار على التفاصيل المتعلقة بالإجراءات والتدابير الإسرائيلية المتخذة.

وتعد هذه الجولة الاولى من نوعها على الحدود اللبنانية الفلسطينية التي ينظمها القطاع الإعلامي في “حزب الله” لمختلف الاعلاميين وبشكل مكشوف دون أي استثناءات، وشملت الجولة قرى عديدة منها كفركلا المحادية للخط الحدودي الأقرب عند بوابة فاطمة، بالإضافة الى اطلاع الاعلاميين على مواقع تابعة للقوات الإسرائيلية في بلدة علما الشعب.
وشرح ضباط ومسؤولون في حزب الله للاعلاميين تفاصيل دقيقة عن المواقع الإسرائيلية، بدءاً بأسماء قادة المواقع والضباط الذين يخدمون فيها، وعدد العناصر الموجودة في المواقع. كما كشف أحد الضباط عن التدابير والإجراءات الدفاعية المتخذة من قبل الإسرائيليين في مواقع عدة على الحدود، وذلك خوفا من قيام حزب الله بعمليات داخل الأراضي المحتلة.

وأشار أحد ضباط الحزب عن التغييرات الدفاعية الإسرائيلية في الأونة الاخيرة وقال: ” في الأونة الأخيرة إسرائيل قامن ببناء أكثر من عشرات الوحدات الدفاعية وبنت تحصينات مرتفعة، ونصب كاميرات عالية الدقة في المرتفعات للرصد، هذا كله يدل على الخوف الذي تعيشه إسرائيل اليوم وخصوصا قطاعها الشمالي”.
وأضاف: ” اليوم هذه المنطقة تعتبر ساقطة عسكريا بالنسبة لإسرائيل لأنها تحت مرمى صواريخ المقاومة ومجاهديها، لذلك هي تحصن المنطقة بكل ما تيسر لها لتجنب المخاطر والخسائر”.

أما في موقع “حانيتا” الإسرائيلي الذي يقوم بحماية مستوطنة شلومي التي تحوي علي 4000 مستوطن، قام الحزب بشرح دقيق لأهمية الموقع الجغرافي واستراتيجيته الدفاعية في حال حصول أي طارئ، بالإضافة الى شرح مفصل عن للواقع الجغرافي للمنطقة والإنتشار العسكري الإسرائيلي فيها.

كلمات دليلية
رابط مختصر