رسالة حادة اللهجة من وزير الدفاع الإيراني لنظيره الأمريكي

وجه وزير الدفاع الإيراني، حسين دهقان، رسالة حادة اللهجة لنظيره الأمريكي، جيمس ماتيس، قائلا إن عهد الكاوبوي قد ولى، والتكفيريين يرتكبون جرائمهم في سوريا والعراق بالأسلحة الأمريكية.
وأضاف دهقان: “أنصح وزير الدفاع الأمريكي بأن يطالع في البداية تاريخ الصراعات العسكرية للإدارات الأمريكية السابقة في فيتنام والعراق والصومال وأفغانستان ومؤخرا في سوريا واليمن، وجرائم الحرب التي ارتكبت ضد الإنسانية، وأن يدرس سبب محاولات أمريكا التخلص من المستنقعات التي ورطت نفسها فيها، وعندئذ سيدرك جذور اتهاماته الحالية”.
وتابع: “على القادة الاستراتيجيين الأمريكان أن يدركوا أن عهد الكاوبوي وتوجيه الاتهامات واختلاق الملفات والتدخل ومصادرة الحق قد ولى، وأن هذه التصريحات ما هي إلا تبديل المتهم بالمدعي”، بحسب ما نقلته وكالة “فارس” الإيرانية.
وقال دهقان: “من الأفضل له (لوزير الدفاع الأمريكي) ولقادة أمريكا أن يكونوا بصدد حل المشاكل الداخلية لبلادهم، وأن لا يبحثوا عن اختلاق الأزمات الجديدة وإشعال نار الحروب في كوريا والشرق الأوسط”.
وأضاف: “الشعوب تدرك جيدا رسالة التصريحات المخادعة والخبيثة لأعدائها. ولذلك، فإن ردود الشعوب أيضا تتناسب مع اجراءات الأعداء”.

وفي وقت سابق، هاجم وزير الدفاع الأمريكي إيران، قائلا إنها تلعب دورا يزعزع الاستقرار في المنطقة، ويجب التصدي لنفوذها من أجل التوصل إلى حل للصراع اليمني.

وقال ماتيس: “تجد إيران”، في كل مكان توجد فيه مشكلة في المنطقة، وأردف: “علينا التغلب على مساعي إيران لزعزعة استقرار بلد آخر وتشكيل ميليشيا أخرى في صورة حزب الله اللبناني، لكن النتيجة النهائية هي أننا على الطريق الصحيح”.

المصدر: وكالات

رُبى آغا

أضف تعليقك