بيان المالكي بشأن “الجيوش الإلكترونية”

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 19 أبريل 2017 - 2:43 صباحًا
بيان المالكي بشأن “الجيوش الإلكترونية”

أعرب نائب رئيس الجمهورية، رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، اليوم، عن رفضه لما تداولته وسائل الإعلام من تقارير أشارت إلى وجود “جيوش إلكترونية” تهدف إلى تأجيج الخلاف بين السياسيين، حسب وصفه.

وأكد المالكي في بيان له، الثلاثاء (18 نيسان 2017)، على رفضه وإدانته لما أثير حول الموضوع، واصفا إياه بـ “زوبعة من التوجهات غير المنضبطة التي لا تضر سياسيّا أو كتلةً بعينها، إنما تضر بالجميع وتسيء للجميع، وتجعل البعض ييأس من المستقبل ويشكك بجدوى العمل السياسي”، داعيا الجهات التي تقف وراء نشر تلك التقارير إلى التوقف عن تلك “الممارسات”، على حد تعبيره.

واتهم المالكي صفحات التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية وبعض الفضائيات، التي تدوالت القضية، بتوجيه “الإساءات وفبركة الأخبار والوقائع المرسلة بلا دليل، وكيل الشتائم والسباب التي لم يسلم منها سياسي ولا جهة سياسية ولا مسؤول حكومي، حتى طالت الأعراض والحرمات، بحجة الدفاع عن هذا السياسي، أو انتصاراً لهذا الحزب أو التيار، أو انحيازاً لهذا الموقف أو ذاك”، حسب البيان.

كما دعا نائب رئيس الجمهورية، تلك وسائل الإعلام إلى الالتزام “بالمنهج والقيم الرسالية في تقييماتهم ومقالاتهم”، مشددا على ضرورة أن يكون العمل “مكرسا لوحدة الكلمة ومواجهة أعداء العراق والعملية السياسية ودعاة الطائفية والتطرف والإرهاب”.

وأضاف المالكي بأن “الانسياق خلف عمليات التسقيط وتثبيط الهمم التي ربما يديرها الأعداء من وراء الستار لا تؤدي إلا إلى الفشل والانشغال بالصراعات الجانبية عن معركتنا الكبرى في مكافحة الإرهاب والتخلف”، وفق البيان.

كلمات دليلية
رابط مختصر