السعودية تعلن عن مقتل 12 من جنودها بتحطم مروحية في اليمن

قالت وكالة الأنباء السعودية إن طائرة هليكوبتر تابعة للقوات المسلحة السعودية تحطمت الثلاثاء أثناء عمليات في اليمن مما أسفر عن مقتل 12 عسكريا.

وأضافت الوكالة أن الطائرة “سقطت أثناء تأدية مهامها العملياتية في محافظة مأرب ونتج عن الحادث استشهاد أربعة ضباط وثمانية ضباط صف من القوات المسلحة السعودية.”

لكن الوكالة لم تقدم المزيد من التفاصيل بشأن سبب الحادث، مكتفية بالقول إنه قيد التحقيق.

وعدد القتلى من بين الأكبر في حادث منفرد يتضمن قوات سعودية منذ أن بدأ تحالف من دول عربية تقوده السعودية عمليات عسكرية ضد المتمردين الحوثيين في 2015 دعما لشرعية الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي.

وقتل أكثر من 60 جنديا من الإمارات والسعودية والبحرين عندما أصاب صاروخ باليستي أطلقه الحوثيون قاعدة عسكرية للتحالف في مأرب في العام 2015.

وأطلق السعودية التي تقود تحالفا عربيا يضم دولا خليجية وعربية عملية عاصفة الحزم في مارس/اذار 2015 بناء على طلب تقدم به الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي إلى قادة دول مجلس التعاون الخليجي، موضحا فيها التدهور الشديد بالغ الخطورة للأوضاع الأمنية في بلاده بسبب الأعمال العدوانية للحوثيون المدعومين من إيران وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

وتشارك السعودية بـ100 طائرة حربية و150000 جندي في العمليات العسكرية في اليمن، وتشارك طائرات حربية من مصر والمغرب والأردن والسودان والكويت والإمارات وقطر والبحرين في العمليات، حيث تشارك الإمارات بـ30 طائرة مقاتلة والكويت بـ15 طائرة والبحرين بـ15 طائرة وقطر بعشر طائرات وتشارك الأردن والمغرب بستة لكل منهما والسودان بأربع طائرات.

وتوجت عملية عاصفة الحزم التي أعلنت الرياض نهايتها في 21 أبريل/نيسان 2015 بالسيطرة على أجواء اليمن وتدمير الدفاعات الجوية ونظم الاتصالات العسكرية الأسلحة البالستية والثقيلة التي تشكل تهديدا لأمن المملكة. كما تم لاحقا تحرير العديد من المدن بينما تتواصل عمليات التحالف لاستكمال تحرير ما تبقى من مناطق تحت سيطرة المتمردين الحوثيين بما في ذلك العاصمة صنعاء.

أضف تعليقك