حادث رئيسة وزراء بولندا ليس هجوما متعمدا

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 11 فبراير 2017 - 3:47 مساءً
حادث رئيسة وزراء بولندا ليس هجوما متعمدا

استبعد مصدر حكومي في بولندا أن يكون حادث السير الذي تعرضت له رئيسة الوزراء، الجمعة، ناجم عن هجوم متعمد.

وتخضع، بياتا زيدلو، للعلاج في المستشفى لإجراء فحوص طبية، إثر تعرضها لحادث سيارة في جنوب البلاد.

فبعد اصطدامها بسيارة صغيرة من نوع فيات 600 يقودها شاب يبلغ من العمر 21 عاماً، خرجت سيارة رئيسة الوزراء وهي من طراز ليموزين عن الطريق واصطدمت بشجرة، وتعرض الجزء الأمامي منها لأضرار كبيرة، وفق ما أظهرته لقطات تلفزيونية ونقلته وكالة الأنباء الفرنسية عن الشرطة المحلية.
والصحفيين الذين وصلوا إلى أحد مستشفيات جنوب البلاد، حيث أدخلت رئيسة الوزراء في بادئ الأمر، رأوا مروحية طبية تقلها لاحقاً الى مستشفى آخر في العاصمة.

وقال المتحدث باسم رئيسة الوزراء على “تويتر”، إن وضعها “جيد”، موضحاً أنها “يجب أن تخضع لفحوص إضافية في وارسو”.

وأعلن المدعي العام فتح تحقيق في الحادث.

واستبعد مصدر حكومي حدوث أي هجوم، وفقاً لـ”رويترز”.
وتولت سيدلو منصبها في أواخر عام 2015 كرئيسة لحكومة حزب القانون والعدالة اليميني.

كلمات دليلية
رابط مختصر