60 مليار يورو.. أوروبا تلقي بتكلفة “بريكست” على بريطانيا

أعلن متحدث باسم المفوضية الأوروبية، الثلاثاء، أنه على بريطانيا أن تسدد نفقات خروجها من الاتحاد الأوروبي (بريكست).

وقال مارجاريتيس سكيناس، المتحدث باسم المفوضية الأوروبية، إن تسديد فاتورة بريكست “عنصر أساسي في التفاوض على انفصال طبق الأصول”.

وتابع مستخدما استعارة مستوحاة من عادات البريطانيين: “إن الأمر أشبه بالذهاب إلى حانة مع 27 صديقا.. تطلبون أكواب بيرة للجميع، ثم لا يمكنكم الانسحاب في حين أن الاحتفال متواصل، عليكم تسديد فاتورة الكؤوس التي طلبتموها”.

ومن المحتمل أن تطلب بروكسل من البريطانيين “فاتورة للخروج” من الاتحاد الأوروبي تصل إلى 60 مليار يورو بحسب عدة مصادر أوروبية، وهو مبلغ يوازي التعهدات التي قطعتها لندن على صعيد المساهمة في ميزانية الاتحاد الأوروبي.

وقال سكيناس إن المفوضية لم تؤكد المبلغ، موضحا أن “العمل الفني ما زال جاريا” لتقييم الكلفة.

وأضاف “خلال فترة انتمائها (إلى الاتحاد الأوروبي)، اتخذت المملكة المتحدة التزامات مالية، وستتخذ التزامات أخرى على الأرجح. ويفترض بها تحمل هذه الالتزامات كاملة”.

وكانت رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي وعدت بالشروع رسميا بآلية الانفصال بحلول نهاية مارس/آذار، فيما أكدت الحكومة عزمها على الخروج ليس من الاتحاد الأوروبي فحسب، بل كذلك من السوق الموحدة ومن محكمة العدل الأوروبية.

أضف تعليقك