السراج يعلن تحرير سرت بعد معارك استمرت ثمانية شهور

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 18 ديسمبر 2016 - 3:11 مساءً
السراج يعلن تحرير سرت بعد معارك استمرت ثمانية شهور

أعلن رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج رسميا مساء السبت تحرير مدينة سرت، معقل تنظيم الدولة الإسلامية في البلاد، مؤكدا في الوقت نفسه أن الحرب على الإرهاب في ليبيا “لم تنته”.

وقال السراج في خطاب بثه التلفزيون إنه “بعد مرور ثمانية أشهر من بداية العمليات ضد تنظيم الدولة في مدينة سرت، أعلن رسميا عن انتهاء العمليات العسكرية وتحرير مدينة سرت”.

وتأتي تصريحات السراج بعد نحو أسبوعين من إعلان القوات الليبية الموالية لحكومة الوفاق “فرض السيطرة الكاملة” على مدينة سرت (450 كلم من طرابلس).

كما يأتي إعلان السراج لمناسبة الذكرى الأولى لتوقيع الاتفاق السياسي الليبي برعاية الأمم المتحدة، والذي أنتج الحكومة التي يرأسها حاليا.

وعلى الصعيد السياسي قد يعزز تحرير سرت موقع السراج الذي يحاول منذ نهاية اذار/مارس بسط سلطته على كامل البلاد.

ففي ليبيا حاليا حكومتان، الاولى يرأسها السراج ومدعومة من المجتمع الدولي ومقرها طرابلس، والأخرى تتمركز في الشرق ولا تتمتع باعتراف المجتمع الدولي لكنها تحظى بمساندة الجيش الوطني الليبي الذي يقوده المشير خليفة حفتر.

ومع ذلك، وجه السراج في خطابه تحية إلى القوات الموالية لحفتر والتي تخوض معارك منذ عامين ضد الجماعات الجهادية في الشرق الليبي.

وقال السراج “نحيي أيضا شهداءنا وأبطالنا الذين يحاربون الإرهاب في بنغازي ومدن ليبيا الأخرى”.

وتابع أن “معركة سرت انتهت، ولكن الحرب على الإرهاب في ليبيا لم تنته. لذا علينا توحيد القوى العسكرية في جيش وطني واحد”.

وكان التنظيم المتطرف استولى على هذه المدينة في حزيران/يونيو 2015 مستفيدا من الفوضى التي تعم البلاد منذ سقوط نظام معمر القذافي في 2011.

كلمات دليلية
رابط مختصر