روحاني في مؤتمر الوحدة الإسلامية: سوريا والعراق سيتحرران من الإرهابيين

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 15 ديسمبر 2016 - 5:32 مساءً
روحاني في مؤتمر الوحدة الإسلامية: سوريا والعراق سيتحرران من الإرهابيين

الرئيس الايراني حسن روحاني يقول في كلمة له خلال مؤتمر الوحدة الإسلامية إن القوى الغربية الكبرى هي التي قامت بتدريب الإرهابيين وزودتهم بالسلاح، ويؤكد أن سوريا والعراق سيتحرران من الإرهاببيين، كذلك يؤكد أن اسرائيل هي العدو الأول للمسلمين.
أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني أن القتل الذي يمارسه الإرهابيون هو بتوجيه القوى الكبرى، مشيراً إلى أن “القوى الغربية الكبرى هي التي دربت هؤلاء الإرهابيين، وزودتهم بالسلاح”.

وقال روحاني في كلمة له في مؤتمر الوحدة الاسلامية الخميس إن “الارهابيين دمرّوا مدينة حلب والموصل، وسفكوا الدماء البريئة في سوريا والعراق واليمن وليبيا وأفغانستان”، مؤكداً أن “سوريا والعراق سيتحرران من الجماعات الارهابية، وسيعود المسلمون إلى قناعتهم الأولى أن الكيان الإسرائيلي هو العدو الأول للمسلمين”.

وبدأت أعمال الدورة الثلاثين للمؤتمر الدولي للوحدة الإسلامية في قاعة المؤتمرات بطهران اليوم برعاية الرئيس روحاني تحت عنوان “الوحدة وضرورة التصدي للتيارات التكفيرية” لهذا العام.
المؤتمر ينظمة سنوياً المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية، بحضور أكثر من 300 شخصية بارزة من ايران ومن نحو 60 بلداً في أنحاء العالم، من بينها روسيا وأندونيسيا والعراق ولبنان وتايلند والجزائر وبريطانيا وأميركا وأستراليا وتونس والصين ومصر ودول أخرى.

ويبحث المؤتمر في دورته الحالية، محاور أساسية تخصّ العالم الإسلامي ومنها دور الاستعمار في تمزيق العالم الاسلامي، وخطر التيارات التكفيرية على الأمة الإسلامية، والقضية الفلسطينية، وتوظيف هذه التيارات من قبل إسرائيل، وضرورة التعرف على المدارس الفكرية الباطلة، ودور وسائل الإعلام في مواجهة التيارات التكفيرية، وغيرها من القضايا الخاصة بالمسلمين.
المصدر: وكالات

رابط مختصر