بدء إجلاء المسلحين عن حلب الشرقية

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 15 ديسمبر 2016 - 11:00 صباحًا
بدء إجلاء المسلحين عن حلب الشرقية

قال مصدر سوري رسمي لرويترز يوم الخميس إن عملية تنظيم خروج المقاتلين من حلب الشرقية قد بدأت.

وقال المسؤول “الآن بدأت عملية تنظيم خروج المسلحين من حلب الشرقية.”
من ناحيتها قالت حركة أحرار الشام السورية المعارضة يوم الخميس إن اتفاق إجلاء المدنيين والمعارضة من حلب جاء بعد أن تغلب المفاوضون على ما وصفته بمحاولة إيران والمقاتلين التابعين لها لمنع الاتفاق.

وقال أحمد قره علي المتحدث باسم أحرار الشام لرويترز إنه كانت هناك جهودا إيرانية لاستغلال الوضع في حلب ومنع أي إجلاء من الأجزاء المحاصرة من المدينة لكن في النهاية تم التوصل لاتفاق رغم التعنت الإيراني.

ويقول مقاتلون من المعارضة السورية إن تركيا لعبت دورا أساسيا في دفع روسيا لممارسة ضغط على دمشق للالتزام بالاتفاق بعد أن تأجل يوم الأربعاء وألقوا باللوم في تصاعد القصف يوم الأربعاء على المقاتلين المدعومين من إيران.

واتفق الرئيس التركي رجب طيب إردوغان والزعيم الروسي فلاديمير بوتين في اتصال هاتفي يوم الأربعاء على إحياء الاتفاق.
هذا و قال المرصد السوري لحقوق الإنسان يوم الخميس إن أول قافلة تضم أشخاصا بحاجة لرعاية طبية بدأت في التحرك من الجزء الخاضع لسيطرة مقاتلي المعارضة في شرق حلب.

وأضاف المرصد أن القافلة بدأت رحلة ستقطع بالمرضى أراضي تسيطر عليها الحكومة وصولا إلى ريف حلب الغربي الواقع تحت سيطرة المعارضة حسبما تم الاتفاق وفقا لخطة للإجلاء تم التوصل إليها هذا الأسبوع.

وقال المرصد أنه لم تتحرك بعد أي مجموعة من المدنيين أو المقاتلين.
و في وقت سابق ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات الحكومة السورية حققت تقدما جديدا ضد المعارضة في حي السكري في حلب في وقت متأخر من مساء يوم الأربعاء مخضعة نصف الحي لسيطرة الجيش وحلفائه.

وأضاف المصدر الذي يتخذ من لندن مقرا له أن ضراوة الاشتباكات التي اندلعت خلال أغلب فترات اليوم تراجعت بعض الشيء على ما يبدو في المنطقة بسبب التقدم.

رابط مختصر