البارزاني يحذر من “نيران” بالموصل في حال عدم الاتفاق السياسي بشأن مكوناتها

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 13 ديسمبر 2016 - 5:48 مساءً
البارزاني يحذر من “نيران” بالموصل في حال عدم الاتفاق السياسي بشأن مكوناتها

حذر رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان البارزاني، الثلاثاء، من اندلاع “نيران جديدة” في الموصل في حال عدم وجود اتفاق سياسي يضمن حقوق جميع مكونات المدينة، مؤكدا ضرورة الاهتمام بالموضوع ومنع حدوث “كوارث” أخرى في المنطقة، فيما اعتبر أن هناك تهرباً من هذا الأمر.

وقال البارزاني في كلمة له خلال مؤتمر التعايش والتسامح في أربيل وحضرته السومرية نيوز، “نحن نؤكد على ضرورة إيجاد اتفاقية سياسية بين مختلف الأطراف والمكونات في الموصل لمرحلة ما بعد داعش”، مشيراً إلى أن “تحرير الموصل من الناحية العسكرية عملية سهلة لكنها بحاجة لعمل جدي على الأصعدة الاجتماعية والتعايش المشترك”.

وأضاف، أن “اتفاقا واقعياً على جغرافية وديموغرافية المنطقة له أهمية كبيرة لضمان حقوق جميع مكونات المنطقة، ولمنع اندلاع نيران جديدة تحاول جهات داخلية وخارجية”، مشدداً على “ضرورة الاهتمام بالموضوع ومنع حدوث كوارث أخرى في المنطقة”.

وتابع البارزاني، “لغاية الآن لم نلمس نية جدية وقراءة واقعية بهذا الشأن”، لافتاً إلى أن “هناك تهرب من هذا الموضوع”.

وتواصل القوات الأمنية المشتركة تقدمها في عملية تحرير الموصل من قبضة “داعش” منذ إعلان العبادي “ساعة الصفر” لاستعادة نينوى من سيطرة التنظيم في (17 تشرين الأول 2016)، إذ حررت تلك القوات وعبر محاورها الأربعة نواحٍ وأحياءٍ وقرى سكنية، فضلا عن مواقع ومؤسسات حكومية كانت بيد الإرهابيين، فيما رافق تلك العمليات موجة نزوح كانت أقل بكثير من المتوقع بحسب إحصائيات لوزارة الهجرة العراقية، فضلاً عن تأييد من منظمات حقوقية عالمية بما فيها الأمم المتحدة.

رابط مختصر