شمخاني: إيران لا تصنف أي دولة في المنطقة كتهديد لها باستثناء إسرائيل

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 12 ديسمبر 2016 - 3:50 صباحًا
شمخاني: إيران لا تصنف أي دولة في المنطقة كتهديد لها باستثناء إسرائيل

أمين سر المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني يقول إن أميركا تعهدت من خلال الاتفاق النووي أن لا تضع عقوبات جديدة على إيران وأن لا تمدد عقوبات سابقة، مشيراً إلى أن تمديد العقوبات يناقض الاتفاق النووي وأنه على الرئيس الأميركي استخدام حق النقض “الفيتو” إزاءها.

رأى أمين سر المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني أنه باستثناء الكيان الصهيوني فإن إيران لا تصنف أي دولة جارة أو في المنطقة كتهديد لها.
وأوضح أن أميركا تعهدت من خلال الاتفاق النووي أن لا تضع عقوبات جديدة على إيران وأن لا تمدد عقوبات سابقة، مشيراً إلى أن تمديد العقوبات يناقض الاتفاق النووي وأنه على الرئيس الأميركي استخدام حق النقض “الفيتو” إزاءها.
وأضاف أنه في حال تنفيذ تمديد العقوبات فإن المجال متاح أمام إيران في المجالات الإعلامية والتقنية والسياسية لاتخاذ الإجراءات اللازمة وفق قرارات الطرف المقابل.
وقال خلال مؤتمر طهران الأمني الأول إن كل أزمات المنطقة مصطنعة وأن الأزمة الوحيدة هي الكيان الصهيوني.
واعتبر أن فقدان الاستقلال والتدخل الأجنبي والاستبداد الداخلي هي العوامل الرئيسة لأزمات المنطقة، مشدداً على ضرورة تعزيز الديمقراطية وإشراك مختلف الشرائح الاجتماعية في الحكم وتسهيل انتقال السلطة في دول المنطقة.
وقال إن القوى العالمية تسعى لتحقيق أهدافها من خلال إطلاق مسابقة تسلح في المنطقة وإغراق العالم الإسلامي بالدماء.

وتابع “للأسف فإن المنطقة تفتقد إلى آلية مؤثرة بعيدة عن التأثر بمصالح القوى الأجنبية لحل أزماتها بناء على قاعدة رابح – رابح”.

كما أشار إلى أنه “لا يوجد أي حل عسكري مستدام لأزمات المنطقة والتوهم بوجود خاسر ورابح لا يجب أن يؤدي إلى غلبة الحلول العسكرية على حلول الحوار”.

ورأى أن تعزيز التنسيق السياسي والاقتصادي والأمني والثقافي هو أسلوب في متناول اليد لحلحلة الأوضاع في المنطقة، مشيراً إلى أن استغلال الارهاب لتحقيق أهداف سياسية ونسبه للإسلام لنشر الإسلامفوبيا يعقد الأوضاع، وإلى أن الرابح الوحيد من ذلك هو الكيان الصهيوني.

المصدر: الميادين

رابط مختصر