طائرة بدون طيار إيرانية الصنع قصفت القوات التركية في «الباب»

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 8 ديسمبر 2016 - 3:50 مساءً
طائرة بدون طيار إيرانية الصنع قصفت القوات التركية في «الباب»

لندن ـ «القدس العربي»: أعلن أحد القادة رفيعي المستوى في الجيش التركي أن طائرة من دون طيار إيرانية الصُنع قصفت مواقع قواته بالقُرب من مدينة الباب السورية يوم 24 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.
وذكرت وكالة «آنا» للأنباء الإيرانية، نقلاً عن جريدة جريدة «حرييت» التركية عن قائد عسكري تركي فضّل عدم الكشف عن اسمه، أن القوات التركية المتواجدة بضواحي مدينة الباب السورية قُصفت من قبل طائرة من دون طيار إيرانية الصُنع، وأنه لا يزال لم يتم التأكد من ماهية الجهة التي استخدمت هذه الطائرة، وهل كانت حزب الله اللبناني أم فيلق القدس التابع للحرس الثوري أم باقي الميليشيات الموالية لإيران. وأكد القيادي في الجيش التركي أن وزير الخارجية، تشاويش أوغلو، ورئيس جهاز المخابرات، هاكان فيدان، ناقشا مع الجانب الإيراني مواضيع عدة منها محاربة الإرهاب وآخر التطورات التي تتعلق بقصف القوات التركية في سوريا، خلال زيارتهما المفاجئة إلى طهران بعد الهجوم على مواقع الجيش التركي الذي أدى إلى مقتل 4 من الجنود الأتراك بيومين.
ولفتت «حرييت» النظر إلى أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أكد لنظيره التركي، رجب طيب أردوغان، أنه تم قصف القوات التركية من خلال طائرة دون طيار، وذلك خلال الاتصال الهاتفي الذي جرى بينهما 26 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.
وأوضح الرئيس الروسي أن هذه الطائرة ليست للجيش الروسي، وأن الجيش السوري لا يمتلك طائرة دون طيار من الطراز المستخدم لقصف القوات التركية.
وأضاف التقرير أن قوات التحالف لمحاربة الإرهاب بقيادة الولايات المتحدة أيضاً أبلغت الجانب التركي بأن هذه الطائرة ليست لهم.
وفي السياق أكد وزير الخارجية التركي يوم 3 كانون الأول/ ديسمبر أن أنقرة مقتنعة بأن الجيش السوري لا يمتلك طائرة دون طيار من الطراز الذي قصفت القوات التركية. وأوضح تشاويش أوغلو أنه تباحث مع الجانب الإيراني حول كيفية فرض وقف لإطلاق النار والحلول السياسية للأزمة السورية وإرسال المساعدات الإنسانية إلى مناطق النزاع، وأنه لم يتطرق إلى موضوع الطائرة من دون طيار التي قصفت القوات التركية، مع المسؤولين الإيرانيين.

رابط مختصر