المعارضة السورية تبلغ أمريكا أنها لن تنسحب من حلب

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 4 ديسمبر 2016 - 4:27 مساءً
المعارضة السورية تبلغ أمريكا أنها لن تنسحب من حلب

بيروت (رويترز) – قال زكريا ملاحفجي المسؤول الكبير بالمعارضة السورية يوم الأحد إن جماعات المعارضة أبلغت الولايات المتحدة أنها لن تترك حلب ردا على دعوة موسكو لإجراء محادثات مع واشنطن بشأن انسحاب كامل لمقاتلي المعارضة من الأحياء الشرقية المحاصرة في المدينة.

وأضاف لرويترز متحدثا من تركيا إن الرسالة وُجهت إلى المسؤولين الأمريكيين الذين جرى الاتصال بهم مساء أمس السبت بعد تصريح روسيا حليفة الرئيس السوري بشار الأسد.

وقال ملاحفجي رئيس المكتب السياسي لتجمع فاستقم الموجود في حلب “نحن ردينا على الأمريكان كالآتي: نحن لا يمكن أن نترك مدينتنا وبيوتنا للمليشيات المرتزقة التي حشدها النظام في حلب.”

أضاف أن المسؤولين الأمريكيين سألوا مقاتلي المعارضة “هل تريدون الخروج (أم) الصمود؟” وقال “سمعوا الجواب وما علقوا بأي شي.”

وتابع ملاحفجي قائلا إن مقاتلي المعارضة دعوا “أشقاء وأصدقاء الشعب السوري لأن يقفوا معنا يصمدوا معنا ما دمنا صابرين وواقفين وبنفس الوقت نطالب بشكل عاجل جدا ليس من أجلنا ولكن من أجل المصابين ومن أجل المدنيين بدخول مساعدات طبية وإنسانية من دواء وغداء وإجلاء الجرحى والمصابين.”

وانتزع الجيش السوري المدعوم من روسيا السيطرة على مناطق كبيرة من شرق حلب من أيدي مقاتلي المعارضة في أحدث مراحل حملته لاستعادة السيطرة على حلب بالكامل. ويساند مسلحون شيعة من دول بينها العراق ولبنان وأفغانستان الحكومة السورية.

وقال ملاحفجي إن مقاتلي المعارضة قالوا “لا يمكن أن نترك مدينتنا وبيوتنا للميليشيات المرتزقة التي حشدها النظام في حلب” وأضاف “تم التواصل معي ومع بعض القيادات العسكرية والسياسية الموجودة في حلب واتفقنا على هذا الجواب.”

ولم تعلق الولايات المتحدة بعد على الاقتراح الذي طرحه وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف يوم السبت لإجراء محادثات بشأن انسحاب كل مقاتلي المعارضة “دون استثناء” من حلب.

(إعداد سلمى نجم للنشرة العربية – تحرير دينا عادل)

رابط مختصر