تنظيم الدولة يتقدم في تلعفر والمعارك تستمر بالموصل

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 3 ديسمبر 2016 - 11:40 صباحًا
تنظيم الدولة يتقدم في تلعفر والمعارك تستمر بالموصل

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مقتل 28 من مليشيات الحشد الشعبي أثناء سيطرته على قرية الشرائع غرب تلعفر (غرب الموصل) في هجوم متعدد المحاور. وفي الموصل استمرت المعارك بين القوات العراقية وتنظيم الدولة في الجزء الشرقي من المدينة.
وبثت وكالة وكالة أعماق التابعة للتنظيم تسجيلا مصورا يظهر سيطرة مسلحيه على القرية واستيلاءهم على عربات وسلاح وعتاد تركتها مليشيات الحشد الشعبي وراءها بعد انسحابها.

من ناحية أخرى، بثت الوكالة تسجيلا مصورا آخر يظهر انتشار مسلحي التنظيم في منطقة تل زلط غرب الموصل بعد يوم من إعلانه السيطرة عليها.
وتظهر في الصور عربات مدمرة لمليشيا الحشد الشعبي، وأخرى استولى عليها تنظيم الدولة، مع كميات من السلاح والعتاد.
وشهدت الموصل أمس الجمعة معارك متقطعة داخل عدد من الأحياء الشرقية للمدينة بين القوات العراقية المدعومة بطائرات التحالف الدولي وبين تنظيم الدولة, وقال التنظيم إن مسلحيه استعادوا السيطرة على نصف حي الشيماء وأحرزوا تقدما شرقي المدينة.

وبثت وكالة أعماق صورا قالت إنها لجانب من حرب الشوارع والقتال في أحياء القادسية الثانية والمحاربين والانتصار والبكر التي سبق للقوات العراقية إعلان سيطرتها عليها.
وذكرت مصادر عراقية أن الاشتباكات تتركز في أحياء النور والإعلام والبريد. ولم تتوافر معلومات دقيقة عن حجم الخسائر البشرية والمادية.
كما ذكرت المصادر نفسها أن مواجهات متقطعة تجري حاليا بين القوات الأمنية ومسلحي التنظيم في منطقة “بعويزة” شمال شرقي الموصل.
هجمات
وفي سياق متصل، نقلت وكالة الأناضول الخميس عن ضابط في قوات الرد السريع التابعة لوزارة الداخلية العراقية، مقتل 14 من تنظيم الدولة وأربعة من القوات العراقية في مواجهات بين الطرفين شرقي الموصل.
وقال العقيد مهند سعدون للوكالة إن أكثر من مئة من مسلحي تنظيم الدولة شنوا الخميس هجوما عنيفا بقذائف الهاون والأسلحة المختلفة على مواقع القوات المسلحة في حي الخضراء الذي سيطرت عليه القوات العراقية الأسبوع الماضي شرقي الموصل.
وأشار سعدون إلى أن تنظيم الدولة استغل سوء الأحوال الجوية التي تشهدها المدينة في تنفيذ هجماته، مؤكدا أن الوضع في الحي تحت سيطرة القوات العراقية بشكل كامل.
يذكر أن معركة الموصل انطلقت يوم 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ويشارك فيها ما يصل إلى مئة ألف عسكري من الجيش العراقي ومليشيات الحشد الشعبي والبشمركة وفصائل أخرى، بينما تقدر مصادر عسكرية عراقية عدد مقاتلي تنظيم الدولة في الموصل بنحو خمسة آلاف أو ستة آلاف على الأكثر.
المصدر : الجزيرة

رابط مختصر