المدمرة الأميركية “الشبح” تتعطل مجددا

usa shipأبوظبي – سكاي نيوز عربية
سحبت البحرية الأميركية، الأربعاء، أكبر وأحدث سفينة حربية إلى أحد الموانئ بعد تعطلها في قناة بنما، وذلك للمرة الثانية في غضون أشهر قليلة.
وتكلف بناء السفينة “يو.أس.أس زوموالت”، التي تحتوي على أحدث تقنيات التخفي عن شاشات الرادار، نحو أربعة مليارات دولار.

وكانت السفينة في طريقها إلى سان دييغو حيث كان من المقرر تفعيل أنظمة التسليح فيها، لكنها تعرضت لعطل فني بمجرد إبحارها عبر قناة بنما.

وقال المعهد الجمهوري للبحرية الأميركية إن طاقم السفية فوجئ بتسرب المياه إلى المحركات الكهربائية.

كما تعرضت السفينة، التي يبلغ طولها 610 قدما، لتلف بسيط عندما اصطدمت ببوابات القناة.

وقالت نائب قائد الأسطول، الأدميرال نورا تايسون، إن تصليح السفينة سيستغرق ما لا يقل عن 10 أيام من أجل التأكد من عودتها إلى العمل بصورة طبيعية قبل الإبحار بأمان إلى سان دييغو.

وتلك ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها السفينة الضخمة لمشكلات أثناء تشغيلها، ففي سبتمبر الماضي تسربت مياه في المحركات أثناء إبحارها من ورشة التصنيع في ولاية ماين إلى القاعدة البحرية في نورفولك في ولاية فيرجينيا.

4total visits,2visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: