مسؤول إسرائيلي: فوز ترامب يقضي على فكرة الدولة الفلسطينية

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 9 نوفمبر 2016 - 5:11 مساءً
مسؤول إسرائيلي: فوز ترامب يقضي على فكرة الدولة الفلسطينية

قال وزير التربية والتعليم الإسرائيلي، نفتالي بنيت، اليوم الأربعاء، إن فوز المرشح الجمهوري دونالد ترامب في الانتخابات الأمريكية، يقضي على فكرة الدولة الفلسطينية.

وأظهرت النتائج الأولية لنتائج الانتخابات الأمريكية، حصول دونالد ترامب، مرشح الحزب الجمهوري الأمريكي، على 276 صوتاً من المجمع الانتخابي، مقابل 218 للمرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون.

ووفقاً لوكالة الأناضول، فقد أكد بنيت في تصريح مكتوب: “ولّى عهد الدولة الفلسطينية”. وأضاف: “فوز ترامب يمثل فرصة لإسرائيل للتراجع فوراً عن فكرة وجود دولة فلسطينية في وسط البلد، وهو ما سيكون من شأنه أن يضر بأمننا”.

وتابع بنيت، الذي يستوطن في الضفة الغربية المحتلة: “هذا كان موقف الرئيس المنتخب (ترامب)، كما هو مكتوب في برنامجه الانتخابي، وينبغي أن يكون سياستنا بشكل واضح وبسيط”.

وكان ترامب قد وعد أثناء حملته الانتخابية بنقل السفارة من تل أبيب إلى القدس.

ويعتبر بنيت، وهو زعيم حزب “البيت اليهودي”، اليميني، الشريك في الحكومة الإسرائيلية، من أبرز الداعين إلى رفض قيام دولة فلسطينية.

وعلى الرغم من أن الحكومة الإسرائيلية تقول إنها مع حل الدولتين، فإنها لم تعلن حتى الآن عن حدود الدولة الفلسطينية التي تقبل بها.

ومن ناحيتها قالت وزيرة العدل الإسرائيلية، إياليت شاكيد، في تصريح مقتضب: “أبارك لترامب، صديق إسرائيل الحقيقي، بانتخابه”.

وأضافت شاكيد، وهي أيضاً من حزب “البيت اليهودي”: هذه فرصة للإدارة الأمريكية لنقل السفارة الأمريكية إلى القدس”.

كما رحب زعيم المعارضة الإسرائيلية، يتسحاق هرتسوغ، بفوز ترامب، وقال مخاطباً ترامب: “أنا على ثقة من أن التحالف الأمني والاقتصادي بين إسرائيل والولايات المتحدة، أقوى حليف لنا، ستتعزز في ظل رئاستك”.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قد هنأ دونالد ترامب، بفوزه في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، واصفاً إياه بأنه “صديق حقيقي لإسرائيل”.

وقال نتنياهو، في تصريح مكتوب: “أهنئ دونالد ترامب الرئيس الأمريكي المنتخب، ترامب هو صديق حقيقي لإسرائيل، سنعمل معاً من أجل دفع الأمن والاستقرار والسلام في منطقتنا”.

وكان المواطنون الأمريكيون قد صوتوا، أمس الثلاثاء، لانتخاب الرئيس الخامس والأربعين لبلادهم.

رابط مختصر