الدفاع الروسية: سفننا أرغمت غواصة هولندية على مغادرة منطقة تواجد حاملة الطائرات الروسية

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 9 نوفمبر 2016 - 6:21 مساءً
الدفاع الروسية: سفننا أرغمت غواصة هولندية على مغادرة منطقة تواجد حاملة الطائرات الروسية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن السفن الروسية في البحر الأبيض المتوسط أرغمت غواصة هولندية على مغادرة منطقة تواجد حاملة الطائرات الروسية والسفن المرافقة لها.
وفي تصريح صحفي، قال المتحدث باسم الوزارة، اللواء إيغور كوناشينكوف، الأربعاء 9 نوفمبر/تشرين الثاني، إن السفن الروسية تابعت مناورات الغواصة خلال أكثر من ساعة قبل أن ترغمها على الابتعاد عن مكان تواجد حاملة الطائرات الروسية والسفن المرافقة لها.

وأشار كوناشينكوف إلى احتمال أن “هذه المحاولات الخرقاء لمناورة خطيرة بالقرب من مجموعة السفن الروسية كادت أن تسبب وقوع حوادث ملاحة وخيمة”.

وذكر أن الغواصة الهولندية التي تم اكتشفاها، الساعة 6:50، صباح الأربعاء (بتوقيت موسكو) في شرق مياه البحر المتوسط، حاولت الاقتراب من مجموعة السفن الحربية الروسية المرافقة للطراد الثقيل حامل الطائرات “الأميرال كوزنيتسوف”.

وتابع قائلا إن طاقمي السفينتين المضادتين للغواصات “سيفيروموسك” و”الفريق البحري كولاكوف” لم يواجها صعوبات في اكتشاف الغواصة الهولندية على مسافة 20 كلم، وذلك باستخدام أجهزة السونار المزودتان بها، والمعطيات التي تلقياها من على متن مروحيات “كا-27 بي إل” المضادة للغواصات.

وذكر اللواء كوناشينكوف أن الكشف عن الغواصة وإرغامها على مغادرة المنطقة كانا فرصة لتدرب البحارة الروس وطواقم المروحيات، على تبادل المعطيات عن مناورة الغواصة. مضيفا أن القوى المضادة للغواصات الخاصة بالسفن المرافقة لحاملة الطائرات نجحت في التدرب على تنظيم حماية السفن من هذا الخطر.

وتتواجد في مياه البحر المتوسط حاليا المجموعة القتالية للسفن الروسية بقيادة الطراد الثقيل حامل الصواريخ “بطرس الكبير”، وتضم المجموعة الطراد الثقيل حامل الطائرات “الأميرال كوزنيتسوف”، والسفينتين الكبيرتين المضادتين للغواصات “سيفيروموسك” و”الفريق البحري كولاكوف”، والفرقاطة “الأميرال غريغوروفيتش” المزودة بصواريخ “كاليبر”.

المصدر: إنترفاكس

كلمات دليلية
رابط مختصر