العراق: 3 آلاف مدني يفرون من شرقي الموصل خلال 24 ساعة

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 5 نوفمبر 2016 - 4:27 مساءً
العراق: 3 آلاف مدني يفرون من شرقي الموصل خلال 24 ساعة

العراق – الأناضول – فر أكثر من 3 آلاف مدني خلال الساعات الـ 24 الأخيرة من أحياء شرقي الموصل مع احتدام القتال بين القوات العراقية ومسلحي تنظيم الدولة الاسلامية.

وبذلك يرتفع عدد النازحين إلى نحو 30 ألفا منذ بدء الحملة العسكرية لانتزاع الموصل من التنظيم المتشدد.

وقال إياد رافد عضو في الهلال الأحمر العراقي (رسمي)، إن “أكثر من 3 آلاف مدني أغلبهم من الأطفال والنساء نزحوا خلال الساعات القليلة الماضية من مناطق شرقي الموصل ونقلوا إلى مخيم الخازر”.

وأضاف رافد أن “فرق الهلال الأحمر العراقي ووزارة الهجرة والمهجرين والمؤسسات الإغاثية الدولية تقدم المساعدات الإنسانية للنازحين بصورة متواصلة”.

من جهتها، أعلنت وزارة الهجرة والمهجرين العراقية، السبت، أن إجمالي عدد النازحين من الموصل منذ انطلاق العمليات العسكرية في الـ17 من الشهر الماضي تجاوز 29 ألف شخص.

وقالت الوزارة في بيان لها، اليوم، إن “9 آلاف شخص نزحوا في غضون اليومين الماضيين من مناطق كوكجلي وقراج بمحافظة نينوى، وجرى استقبالهم ونقلهم إلى مخيمي حسن شام والخازر شرق مدينة الموصل”.

ويقع مخيم الخازر على نحو 30 كيلومتراً شرق الموصل، وقد شيد من قبل الحكومة المركزية بالتنسيق مع حكومة الإقليم الكردي شمالي البلاد، ويتسع لنحو 8 آلاف عائلة، وتشرف عليه وزارة الهجرة العراقية.

أما مخيم “حسن شام” الواقع في منمطقة الخازر أيضا، فيتسع لنحو 24 ألف نازح، وأقيم من قبل الأمم المتحدة بالتنسيق مع حكومة الإقليم المشرفة عليه.

وأضاف البيان أن “أعداد النازحين في مخيمات الوزارة منذ انطلاق عمليات تحرير نينوى بلغت 29539 نازحاً”.

وشكلت الحكومة الإتحادية الشهر الماضي اللجنة العليا لإغاثة النازحين برئاسة وزارة الهجرة والمهجرين وعضوية وزارات الدولة كافة ولجنة الهجرة والمهجرين البرلمانية، وحكومة الإقليم الكردي شمالي العراق، بهدف تنسيق الجهود لإغاثة نازحي الموصل.

رابط مختصر