تقرير.. ارتفاع نسب الطلاق في العراق

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 30 أكتوبر 2016 - 10:36 صباحًا
تقرير.. ارتفاع نسب الطلاق في العراق

بغداد في 29 أكتوبر / وام / تسجل حالات الطلاق في العراق ارتفاعا كبيرا في الاونة الاخيرة حتى باتت النسبة الأعلى بين القضايا التي تشهدها المحاكم العراقية وهي ظاهرة يعزوها كثيرون الى الحروب التي يرزح تحت دوامتها منذ 36 عاماً .

وتتحدث الأرقام الواردة من مجلس القضاء الأعلى وهو هيئة حكومية تتولى الاشراف على المؤسسات القضائية في العراق عن ارتفاع كبير خلال السنوات الأخيرة في هذه الظاهرة .

ونظرا للضغوط اليومية التي يتعرض إليها العراقيون من انعدام الأمن والقتل والتهجير والنزوح الذي تعاني منه أسر عراقية كثيرة جراء العمليات العسكرية والعنف الطائفي فإن كثيرا من الازواج يلجأون الى ابغض الحلال هربا من المعاناة.

وتكشف وثيقة أعلن عنها مجلس القضاء الاعلى مؤخراً عن احصائية لعدد حالات الطلاق بالعراق عدا اقليم كردستان حيث تشير الوثيقة الى أن عدد حالات الطلاق في شهر أغسطس الماضي بلغ 5926 حالة جرت في العراق خلال شهر واحد فقط ..فيما بلغت الحالات المسجلة في المحاكم خلال شهر يونيو أكثر من 4000 حالة طلاق.

وأكد مصدر قضائي ان قضايا الطلاق باتت تحوز على النسبة الأعلى بين القضايا التي تشهدها المحاكم العراقية ..مشددا على ان محاكم قضاء الرصافة في بغداد هي الأعلى بين كل محاكم العراق في تلقي دعاوى التفريق بين الازواج.

ووفقاً لإحصاءات رسمية من مجلس القضاء الأعلى في العراق فإن نحو 20 في المائة من حالات الزواج التي جرت في العراق خلال السنوات العشر الأخيرة انتهت بالطلاق إذ تتحدث الأرقام الرسمية عن أن مجموع حالات الطلاق وصل إلى 517 ألفا ..فيما بلغ مجموع حالات الزواج خلال نفس المدة 2.6 مليون حالة.

ويعزو البعض أسباب الطلاق في العراق الى تزايد نسب الفقر وانتشار البطالة كما يقول الباحث الاجتماعي علي الحسناوي الذي يشير الى ان شريحة واسعة من الشباب تعاني حالة بطالة حقيقية ..مؤكدا ان اغلاق المصانع وتدهور الواقع الزراعي وعدم وجود فرص للحصول على وظيفة يجعل كثيرا من الاسر عرضة للفقر وهو دافع يعد الاكبر في تنامي حالات الطلاق بين افراد المجتمع.

وتتراوح نسبة الفقر بين 30 إلى 40 في المائة وفقا لوزير التخطيط الاسبق مهدي الحافظ فيما تتراوح نسبة البطالة بين 50 إلى 60 في المائة ..موضحا أن كلا النسبتين في ارتفاع.

ويكشف الدكتور علي الدليمي وهو مدرس في كلية الاداب عن سبب اخر للطلاق وهو الطائفية حيث يرى ان اختلاف مذهب الزوجين كان خلال المراحل السابقة قبل احتلال العراق غير مؤثر في نسب الطلاق لكنه بات اليوم بعد تنامي النعرات الطائفية من اهم العوامل التي تدفع بعض الازواج الى الطلاق بعد نشوب خلافات طائفية بينهم.

وقال باحثون اخرون ان انتشار وسائل التواصل الاجتماعي عامل في ارتفاع نسب الطلاق في المجتمع العراقي وفي المجتمعات العربية عموما ..مشيرين الى ان الشباب باتوا بسبب ذلك يعزفون عن الزواج أيضا.

كلمات دليلية
رابط مختصر