صواريخ ذكية أميركية وقصف نحو مواقع داعش بالموصل

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 17 أكتوبر 2016 - 5:34 صباحًا
صواريخ ذكية أميركية وقصف نحو مواقع داعش بالموصل

أبوظبي – سكاي نيوز عربية

قصفت القوات الأميركية بصورايخ ذكية مواقع لداعش في الموصل انطلاقا من قاعدة القيارة، في الوقت الذي بدأت القوات العراقية بقصف بري لمعاقل التنظيم الإرهابي، مدعوما بغطاء جوي وغارات تشنها قوات التحالف لاستعادة المدينة من قبضة التنظيم.

وأشار مراسلنا إلى أن قوات البشمركة التي تشارك في عملية استعادة الموصل قصفت معاقل المسلحين في المحاور الشمالية الشرقية للمدينة.

يأتي هذا بعد إعلان رئيس الحكومة العراقية حيدر العبادي، الاثنين، انطلاق معركة الموصل لاستعادتها من قبضة تنظيم داعش الإرهابي.

وقال العبادي في كلمة في التلفزيون الرسمي وقد أحاط به كبار قادة القوات المسلحة “ياأبناء شعبنا العزيز ياأبناء محافظة نينوى الأحبة لقد دقت ساعة الانتصار وبدأت عمليات تحرير الموصل.”

وأضاف ” أعلن اليوم ابتداء هذه العمليات البطلة لتحريركم من بطش وإرهاب داعش.”

وقال متوجها إلى سكان الموصل، ثاني مدن البلاد وآخر أكبر معاقل المتشددين في البلاد “كانت هناك محاولة (…) لتأخير عملية التحرير ولكننا وأدناها. هذا العام كما وعدناكم سيكون عام الخلاص من داعش ونحن سنفي بوعدنا”.

وأردف العبادي “سنقتص من المجرمين، والقوات التي تحرركم من داعش جائت لتخليصكم، ونطلب تعاونكم أيها المواطنون. نطلب منكم التعاون مع القوات الأمنية المشاركة بعمليات التحرير كما فعل أهالي الأنبار وباقي المحافظات التي كانت تحت سيطرة داعش”.

وكان مراسلنا قد أفاد بأن طائرات التحالف بدأت بشن غارات جوية تمهيدا لبدء معركة استعادة الموصل، في الوقت الذي قصفت قوات البشمركة بعض المناطق في محيط الموصل التي يشتبه في وجود تحركات لعناصر تنظيم داعش فيها.

وقد بدأ التحالف الدولي صباح الأحد قصفا جويا مكثفا على الموصل تزامن مع تمركز قوات الشرطة العراقية في قاعدة القيارة، وانطلاق وحدات كبيرة من الجيش العراقي في محور الخازر بانتظار بدء معركة تحرير الموصل.

رابط مختصر