تفجيرات انتحارية في موكب حسيني ونقطة سيطرة وتحرير مناطق جديدة في الأنبار

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 11 أكتوبر 2016 - 10:54 صباحًا
تفجيرات انتحارية في موكب حسيني ونقطة سيطرة وتحرير مناطق جديدة في الأنبار

بغداد ـ «القدس العربي»: شهدت المدن العراقية وساحات العمليات العسكرية مزيدا من التطورات خلال الساعات الاخيرة.
ففي العاصمة العراقية، ومع بدء مراسم العزاء الحسيني في شهر محرم، تعرض عدد من المواكب إلى هجمات وتفجيرات على المشاركين فيها.
فقد افادت المصادر الأمنية، عن ارتفاع عدد شهداء التفجير الانتحاري بحزام ناسف على موكب حسيني في بغداد الجديدة جنوب شرقي العاصمة العراقية إلى 5 شهداء اضافة إلى 30 مصابا.
وقالت قيادة عمليات بغداد في بيان لها، ان «انتحاريا فجر نفسه قرب أحد المواكب الحسينية في منطقة بغداد الجديدة ما أسفر عن إصابة عدد من المواطنين». مؤكدة ان «حصيلة التفجير الانتحاري ارتفعت إلى سبعة شهداء و21 جريحا».
واشارت مصادر أمنية امس الاثنين، إن عبوة ناسفة انفجرت قرب محال تجارية في منطقة الاسكان غربي بغداد، مما اسفر عن مقتل شخص واصابة 7 آخرين بجروح متفرقة.
وذكر مصدر أمني إن «عبوة ناسفة انفجرت بالقرب من سوق جملة لبيع الخضر والفواكه في منطقة الحسينية شمال بغداد ما أسفر عن استشهاد شخصين وإصابة سبعة آخرين بجروح».
وفي انفجار عبوة ناسفة قرب مقهى في مدينة الشعلة شمال غرب بغداد، قتل شخصين وأصيب 7 اخرين بجروح مختلفة. كما أسفر انفجار عبوة ناسفة على دورية تابعة للحشد العشائري أثناء مرورها في طريق زراعي في ناحية اليوسفية جنوب بغداد عن استشهاد أحد عناصر الدورية وإصابة أربعة آخرين بجروح.
وفي ديالى شرق العراق، قتل وجرح 13 منتسبا في القوات الأمنية في انفجار سيارة مفخخة في الخالص.
وقالت وزارة الداخلية، أن القوات الأمنية تصدت لانتحاري يقود سيارة مفخخة في نقطة تفتيش أمنية، مما دفع الانتحاري إلى تفجيرها وسط النقطة.
واشار بيان الوزارة إلى أن «قوات قيادة شرطة ديالى تصدت إلى إرهابي داخل عجلة ملغومة على حدود المحافظة ومنعته من الدخول اليها، وان الانتحاري فجر نفسه داخل العجلة وكانت الحصيلة الأولية استشهاد ضابط ومنتسبين اثنين من الشرطة وثلاثة شهداء من المواطنين».
وفي محافظة صلاح الدين، شمال بغداد، ذكرت المصادر الأمنية ان عائلة مكونة من 5 أشخاص في مدينة الشرقاط، قتلوا جميعا نتيجة سقوط قذيفة هاون من الضفة الغربية اطلقها عناصر التنظيم المتواجدين على الضفة الاخرى من دجلة.
وفي الأنبار، أعلنت قيادة عمليات الجزيرة، ان قطعات الجيش تواصل معركة استعادة حي البكر في جزيرة هيت غرب الرمادي، بعد ساعات من تحرير 3 أحياء أخرى في الجزيرة.
وصرّح قائد العمليات اللواء الركن قاسم المحمدي، إن قطعات من الجيش من الفرقة السابعة وعمليات الجزيرة وبمساندة أبناء العشائر تقدموا لتحرير منطقة حي البكر التابعة لجزيرة هيت شمال مدينة هيت، بغطاء من طيران التحالف الدولي.
وكانت قيادة العمليات، اعلنت، يوم الاحد الماضي، ان القوات الأمنية المدعومة بمقاتلي العشائر وطيران التحالف الدولي حررت ثلاث قرى من تنظيم الدولة في جزيرة هيت هي (سراجية والعلية وجعيل).
كما اعلنت قيادة عمليات الجزيرة والبادية في محافظة الأنبار، مقتل 12 عنصراً من تنظيم داعش بقصف جوي لطيران التحالف الدولي غرب الرمادي.
وفي نينوى شمال العراق، أفادت مصادر أمنية، بأن طيران التحالف الدولي هاجم أهدافا للتنظيم في الموصل، أسفر عن مقتل 22 عنصرا منه، عندما قصفت الطائرات، رتلا يعود للتنظيم في منطقة الغابات بالموصل، وأسفر عن تدمير عدد من العجلات.
كما قصفت طائرات التحالف أكبر مواقع تنظيم الدولة لصناعة العبوات الناسفة والبراميل المتفجرة وتفخيخ السيارات، في حي التأميم في مدينة الموصل، ما أدى إلى تدميره بشكل كامل ومقتل نحو 21 مسلحا كانوا بداخله وأسفر عن سلسلة انفجارات في الموقع.

رابط مختصر