بعد طرد الإرهابيين منها …. داريا تشهد أول صلاة عيد فيها

bashar-al-assadأظهرت صور بثها التلفزيون الرسمي، صباح الاثنين، الرئيس السوري بشار الأسد، وهو يؤدي صلاة عيد الأضحى في مدينة داريا التي تم طرد الإرهابيين منها بموجب اتفاق بين الحكومة السورية والمعارضة، حسب وصف ناشطين.
وقال التلفزيون السوري إن الأسد أدى الصلاة مع عدد من المسؤولين في البلاد في مسجد سعد بن معاذ في داريا بريف العاصمة السورية الغربي. وهي المدينة التي سبق أن زار الأسد مشارفها في أغسطس عام 2013.

ومن الواضح أن الرئيس السوري يسعى من خلال تأدية الصلاة في داريا أن يبعث برسائل رمزية بشأن استعادته للسيطرة، خاصة أن تلك المدينة بقيت أكثر من 4 سنوات في أيدي المعارضة وكانت من أولى البلدات التي انتفضت ضد حكمه.

وكانت السلطات السورية توصلت في أواخر الشهر الماضي إلى اتفاق مع المعارضة المسلحة تم بموجبه إخلاء داريّا بالكامل من المدنيين والمقاتلين.

وسمحت سلطات دمشق لمقاتلي المعارضة في داريا بالتوجه إلى ريف إدلب شمالي البلاد، في حين نقلت المدنيين إلى منطقة حرجلّة الخاضعة لسيطرتها في ريف العاصمة.

39total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: