القوات العراقية بصدد معركتها “الأخيرة” مع “داعش” بالفلوجة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 22 يونيو 2016 - 12:39 مساءً
القوات العراقية بصدد معركتها “الأخيرة” مع “داعش” بالفلوجة

قال مصدر في قيادة شرطة الأنبار العراقية إن المعركة الأخيرة مع تنظيم الدولة ستكون في حي الجولان والأزركية، اللذين يتحصن بهما التنظيم، بعد انسحاب أغلب مسلحيه من المناطق التي سيطرت عليها القوات الأمنية.

ونقلت “بي بي سي” البريطانية، عن مصدر في الشرطة العراقية، قوله إن القوات الأمنية المشتركة بقيادة جهاز مكافحة الإرهاب، “تمكنت من عزل الأحياء الشرقية والشمالية عن الأحياء الشمالية الغربية، معقل تنظيم الدولة، خاصة منطقة السوق وحي الجولان، بعد استعادتها السيطرة على المناطق الجنوبية والشرقية وأجزاء من المناطق الشمالية.

وأشار المصدر إلى أن القوات الأمنية المشتركة “تعمل على تمشيط المناطق المسيطر عليها، ورفع العبوات الناسفة، وتفكيك الدور المفخخة”.

وأكد مصدر في قيادة عمليات صلاح الدين مقتل 5 من أفراد لواء كربلاء التابع لقوات الحشد الشعبي الشيعي، وإصابة 35 آخرين بجروح، في انفجار شاحنة مفخخة في مقر اللواء في منطقة الدواجن، على بعد نحو 5 كيلومترات جنوبي مدينة الدور، شرق مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين.

وأضاف المصدر أن الشاحنة قدمت من مناطق شرق وشمال شرق سامراء، التي لا تزال تحت سيطرة التنظيم.

وفرضت القوات الأمنية حظر التجوال في منطقة الدور، وأغلقت الطريق الذي يربط الدور بمدينة سامراء التي نقل المصابون إلى مستشفاها.

وأول من أمس الأحد، نجا اللواء الركن إسماعيل المحلاوي، قائد الجيش العراقي بالأنبار، من محاولة اغتيال فاشلة، في كمين بعبوات ناسفة نصبه مقاتلو تنظيم الدولة شمالي مدينة الرمادي، عاصمة المحافظة.

رابط مختصر