تحرير الصقلاوية بالكامل واخلاء 5000 مدني

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 5 يونيو 2016 - 12:24 صباحًا
تحرير الصقلاوية بالكامل واخلاء 5000 مدني

اعلن المجلس المحلي لناحية الصقلاوية بمحافظة الانبار،اليوم السبت، تحرير جميع مناطق الناحية، شمالي الفلوجة،(62كم غرب الفلوجة)، ورفع العلم العراقي فوق المجمع الحكومي، وفيما اكد اخلاء 5000 مدني اغلبهم من النساء والاطفال، اشار إلى مقتل العشرات من عناصر تنظيم (داعش).

وقال مدير ناحية الصقلاوية جاسم المحمدي في حديث الى (المدى برس)، إن “القوات المشتركة تمكنت، ظهر اليوم، من تطهير جميع مناطق ناحية الصقلاوية، شمالي الفلوجة، ورفع العلم العراقي فوق المجمع الحكومي، وسط الناحية”، مؤكدا أن “العملية اسفرت عن مقتل العشرات من عناصر تنظيم (داعش)”.

وأضاف المحمدي أن “القوات الامنية اخلت 5000 مدني من المناطق المحررة”، مشيرا إلى أن “القوات الامنية باشرت بعملية تفكيك العبوات الناسفة ومعالجة المنازل المفخخة في مناطق ناحية الصقلاوية، فضلا عن تمشيط الاحياء السكنية لمعالجة جيوب (داعش) في حال وجودها”.

وتابع المحمدي، أن “القوات المشتركة واللجان الامنية عزلت جميع الرجال والشباب ممن تم اخلاؤهم ضمن العوائل في مناطق الصقلاوية للتحقيق معهم وتدقيق اسمائهم لملاحقة لمطلوبين”، لافتا إلى انه “سيتم اطلاق سراح من يثبت عدم وجود دعوى قضائية ضده او ليس لديه ارتباط بتنظيم (داعش)”.

وكان رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، يوم الاثنين، (23 من أيار 2016)، اعلن انطلاق العمليات العسكرية لتحرير مدينة الفلوجة (62 كم غرب بغداد)، فيما أكد أن تنظيم (داعش) ليس أمامه خيار سوى الفرار من المعركة.

واعلن مجلس محافظة الانبار، في (22 من أيار 2016)، ان القوات الأمنية المشتركة أطلقت تسمية (كسر الإرهاب) على معركة تحرير الفلوجة (62كم غرب العاصمة بغداد)، من سيطرة تنظيم (داعش)، فيما كشف أن 600 عنصر من التنظيم كل ما تبقى في داخل المدينة.

يذكر أن أغلب مدن محافظة الانبار تمت السيطرة عليها من قبل عناصر تنظيم (داعش) فيما بدأت القوات الأمنية معارك تطهير واسعة استعادت من خلالها مدينة الرمادي بعد معارك عنيفة مع تحرير مناطق أخرى في محيط الفلوجة مما أسفر عن مقتل المئات من عناصر (داعش).

رابط مختصر