حوار مع عدنان الشحماني عضو لجنة الامن والدفاع في البرلمان العراقي

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 26 مايو 2016 - 9:13 صباحًا
حوار مع عدنان الشحماني عضو لجنة الامن والدفاع في البرلمان العراقي

في بادئ الامر كان هنالك ضغط سياسي كبير حدا على الحكومة العراقية، وكما هو معلوم فان الحشد الشعبي لايتحرك دون ارادة الحكومة، ولذلك كانت الحكومة ترفض اي عمليات عسكرية تجاه الفلوجة، بل وحتى ضد كرمة الفلوجة، والان حصلت استجابة من هذه الحكومة للبدا بعمليات تحرير الفلوجة، والا فان الموضوع يفترض انه كان منتهيا من زمان، الا ان الولايات المتحدة الامريكية وحلفاؤها كانوا يضغطون على الحكومة العراقية من اجل عدم تحرير المدينة، على الرغم من ان الفلوجة كانت تشكل التهديد الامني الاكبر على العاصمة بغداد، والتي لا تفصلها عن العاصمة بغداد سوى خمسة عشر كيلو متر، وهم يريدون تحرير الموصل التي تبعد عن بغداد اكثر من اربعمائة كيلو متر. ونحن لا نتحتاج مساعدة الولايات المتحدة الامريكية في تحرير الفلوجة، فقط نطالب منها ان تكون صادقة هي وحلفاؤها ويرفعون الغطاء عن الارهابيين بتجفيف منابع دعمهم ، لا انهم كانوا يكذبون دائما معنا. فهم من عطل تزويد الجيش العراقي بالاسلحة. ومعركة الفلوجة ليست معقدة، وانما التعقيد ، وانما تعقيدها دولي.

رابط مختصر