العراق يتحدى السعودية بالتمسك بقرار الفيفا في لقاء السعودية في إيران

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 23 مايو 2016 - 9:43 صباحًا
العراق يتحدى السعودية بالتمسك بقرار الفيفا في لقاء السعودية في إيران

أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم تمسكه بقرار الاتحاد الدولي (الفيفا) في إقامة مباراتي الذهاب والإياب مع السعودية في أرض مُحايدة ضمن التصفيات النهائية الآسيوية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

ونقلت وكالة “كل العراق” (أين) عن عضو الاتحاد والناطق الرسمي له كامل زغير في تعليقه على رفض الاتحاد السعودي لكرة القدم لقرار الفيفا إن “هذا شيء يخصهم ونحن متمسكون بقرار الفيفا كونه منصفا للعراق وللكرة العراقية ولا تنازل عن ذلك”.
وقال كامل زغير “لا دخل لنا بقرارهم وليذهبوا ويختاروا أي مكان يريدون أن يلعبوا به وليقولوا ما يشاؤون”.

وكان الأمين العام للاتحاد الدولي لكرة القدم وجه، قبل أيام، كتاباً إلى الاتحاد العراقي لكرة القدم، يبين فيه قرار لجنة الشؤون المستعجلة بإقامة مباراتي الذهاب والإياب بين العراق والسعودية على أرض محايدة، بسبب رفض الاتحاد السعودي لكرة القدم خوض مباراته الخارجية مع العراق على الملاعب الإيرانية، وذلك نظراً لقطع العلاقات السياسية بين البلدين، وقرار الاتحاد الآسيوي بإقامة مباريات الفرق السعودية مع نظيراتها الإيرانية على ملاعب محايدة.

ورفض الاتحاد السعودي، قرار الفيفا، وقال رئيس الاتحاد أحمد عيد إن “القرار مجحفاً للمنتخب السعودي”، مضيفاً أن “الملاعب السعودية ليست محظورة مثل الملاعب العراقية، الممنوع اللعب عليها بقرار من الاتحاد الدولي لعدم توفّر الأمن اللازم للمباريات”، مشيراً إلى “أنه كان من المفترض أن يلعب المنتخب السعودي كامل مبارياته على أرضه”.

ويلتقي العراق مع السعودية ذهاباً الثلاثاء في السادس من سبتمبر/ أيلول المقبل، فيما يلتقي المنتخبان إياباً الثلاثاء 28 مارس/آذار 2017.

رابط مختصر