الإعلام والاتصالات توجه بإيقاف برنامج (كلام وجيه) وتشترط الاعتذار قبل إعادة بثه

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 6 مايو 2016 - 8:58 مساءً
الإعلام والاتصالات توجه بإيقاف برنامج (كلام وجيه) وتشترط الاعتذار قبل إعادة بثه

وجهت هيئة الإعلام والاتصالات، اليوم الخميس، بضرورة إيقاف برنامج (كلام وجيه)، في قناة العهد الفضائية “لإساءته الواضحة والصريحة من قبل معد ومقدم البرنامج الى احد صحابة الرسول محمد”، وفيما طالبت القناة بالتعهد بعدم إعادة بث البرنامج الا بعد تقديم اعتذار رسمي، دعت جميع وسائل الإعلام بضرورة الالتزام بمدونات السلوك الاعلامي والمحافظة على مهنيتها.
وذكر بيان لهيئة الإعلام في بيان تلقت (المدى برس) نسخة منه، انه “لطالما نبهت هيئة الإعلام والاتصالات جميع وسائل الإعلام من مغبة الخروج عن سياق مهنية لغة الخطاب الإعلامي الرصين، وضرورة ابتعاده عن الخوض العشوائي والعفوي في التعاطي مع اي قضية حساسة تريد هذه الوسائل من خلال برامجها الخوض فيها أمام الرأي العام”.
وأوضح البيان ان”الهيئة سبق وان أبلغت هذه الوسائل ان المعيار الأساس لمعرفة مدى تطبيقها شروط عقد الترخيص، او الخروج عليها هو الالتزام الصارم بمدونات وقواعد السلوك الاعلامي الذي تعهدت على التقييد بها”.
وأضاف البيان أن “مع كل اشعارات التنبيه والانذارات المستمرة التي وجهتها الهيئة لبعض القنوات الفضائية التي وقعت بخروقات عديدة، الا ان البعض منها يصر على معاودة الخرق والوقوع في مأزق الخطابات، والاراء، والمواقف الشخصية لبعض مذيعيها، ومقدمي برامجها “.
وعدّ البيان هذه الخروقات “محاولة منهم للتجاوز على محرمات وثوابت عامة لا يمكن القبول بها لأي سبب كان، ومهما كانت مسوغاتها ودوافعها، فإنها غير مبررة، ولا تعفي اصحاب ومدراء هذه القنوات من تحمل مسؤولية ما تسببه من اضرار، والتي سبق ان تم استدعاؤهم بشأنها، ووجهت اليهم عدة انذارات، وتوقيعهم تعهدات خطية بعدم تكرار هذه الخروقات التي وصلت الى حد الاساءة الى رموز الرسالة الاسلامية السمحاء، وتجاوزت على عظمة مكانتهم في نفوس المسلمين بمشارق الارض ومغاربها “.
وتابع البيان انه ” بات لزاما ومن موقع المسؤولية الملقاة على عاتق هيئة الاعلام والاتصالات، وبموجب الصلاحيات الممنوحة لها ابلاغ قناة العهد بضرورة ايقاف برنامج (كلام وجيه) الذي صدرت فيه اساء واضحة وصريحة من قبل معد ومقدم البرنامج الى احد صحابة الرسول محمد (صلى الله عليه وآله وسلم)”.
وطالبت الهيئة القناة بـ”التعهد بعدم اعادة بث البرنامج الا بعد تقديم اعتذار رسمي، وعبر شاشة القناة لما تسببته هذه الاساءة من جرح لمشاعر ملايين المشاهدين والجهات في العراق وفي خارجه استهجنوا عبر بيانات هذه الاساءة، واعدوها تجاوزا على حرماتهم، وبخلاف ذلك ستقدم الهيئة على اتخاذ كافة الاجراءات القانونية بهذا الشأن”.
وناشدت هيئة الإعلام بحسب البيان “جميع وسائل الاعلام بضرورة الالتزام بمدونات السلوك الاعلامي، والمحافظة على مهنيتها من اجل خلق اجواء يتطلع لها شعبنا الكريم لترصين وحدة الصف الوطني، والعبور بالبلاد الى بر الامان من اجل دحر الارهاب الداعشي التكفيري، ودعم جهود استقرار السلم الاهلي والاجتماعي، والتي تتطلب ان يسمو اداء وسائل الاعلام الى مستوى تحدياته ، وتفويت الفرصة على مروجي الفتنة الطائفية”.

رابط مختصر