وفاة دوريس روبرتس نجمة مسلسل “الكل يحب ريموند” عن 90 عاما

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 19 أبريل 2016 - 3:26 مساءً
وفاة دوريس روبرتس نجمة مسلسل “الكل يحب ريموند” عن 90 عاما

توفيت الممثلة الأمريكية دوريس روبرتس، التي عرفت بأداء شخصية ماري بارون، الأم التي تحب التدخل في شؤون أولادها، في مسلسل “الكل يحب ريموند” عن عمر يبلغ 90 عاما.
وقالت متحدثة باسم الأسرة إن الممثلة توفيت في لوس أنجليس الأحد ليلا خلال نومها. وأضافت أنها كانت بصحة جيدة ونشيطة.
وقد فازت دوريس بأربع جوائز إيمي عن دورها في مسلسل “ريموند” الذي ظل يعرض من 1996 حتى 2005.
واقتبست فكرة المسلسل في مسلسل مصري تحت عنوان “الباب في الباب”، شاركت الممثلة ليلى طاهر فيه بدور الأم، وأحمد خليل بدور الأب، وكارولين خليل بدور زوجة الابن الذي يؤدي دوره شريف سلامة. ويؤدي هشام إسماعيل دور الأخ الأصغر.
وأثنى ري رومانو – الذي يؤدي دور ابنها الأكبر في المسلسل – عليها قائلا إنها “كانت تتمتع بطاقة وروح أدهشتني”.
وأضاف في مقابلة عنها قائلا “إنها لم تتوقف. وسواء أكانت تمارس التمثيل، أو تشارك في أنشطة جمعياتها الخيرية الكثيرة، أو في رعايتها للشباب من ممثلي الكوميديا، فقد كانت تفعل ذلك كله بحب للحياة وللناس، وسوف أفتقدها كثيرا.”
وقالت عنها باتريشا هيتون – التي أدت دور ديبرا، زوجة ابنها في المسلسل، إنها كانت “حقا نهاية لحقبة”.
وأضافت “إن حماتي الرائعة في التلفزيون، ومعاندتي في المسلسل، كانت خبيرة محترفة تعلمت منها الكثير. كانت مرحة، وقوية، ومحبة للحياة، تحياها بالكامل. وكان عملي معها ميزة لي.”
وعبر براد غاريت – الذي أدى دور ابنها الآخر في المسلسل – عن “حزنه الشديد” لفقدها، قائلا إنها كانت “سيدة رائعة وممثلة فائقة”.
وأضاف “كانت دوريس حيوية، مفعمة بالحياة في التمثيل وفي الحياة، وأنا سعيد أن لدي ذكريات رائعة كثيرة معها. وسوف أفتقدها كثيرا ، وسأذكر دماثتها، وشخصيتها المرحة، وموهبتها وقلبها.”

رابط مختصر