الناتو: اجتماعنا مع روسيا لا يعني استئناف العلاقات

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 19 أبريل 2016 - 3:57 مساءً
الناتو: اجتماعنا مع روسيا لا يعني استئناف العلاقات

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرج أن عقد اجتماع لمجلس “روسيا – الناتو” في بروكسل يوم الأربعاء المقبل لا يعني عودة الجانبين إلى علاقاتهما السابقة.

وأدلى ستولتنبرج بهذا التصريح اليوم الثلاثاء بعد وصوله إلى لوكسمبورج للمشاركة في اجتماع وزراء دفاع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.
وكان الأمين العام للناتو أعلن يوم الـ 8 من أبريل أن مجلس “روسيا – الناتو” سيجتمع في بروكسل قريبا لبحث النزاع الأوكراني وبعض القضايا الأخرى، مضيفا أن اللقاء المرتقب سيجري في إطار “سياسة الحوار” التي يمارسها الحلف، مع تشديده على أن العلاقات بين الناتو وموسكو لن تعود إلى طبيعتها “ما لم تعد روسيا إلى احترام القانون الدولي”، بحسب تعبيره.
من جانبها كانت وزارة الخارجية الروسية قد أكدت يوم الـ11 من أبريل أن اجتماع مجلس “روسيا – الناتو” سيركز على الأزمة الأوكرانية والوضع في أفغانستان ومواجهة الإرهاب.
وذكرت المتحدثة باسم الوزارة ماريا زاخاروفا أن حلف شمال الأطلسي بادر إلى عقد اجتماع لمجلس “روسيا والناتو” بعد قطيعة دامت قرابة سنتين سببها إقدام الناتو على طي الحوار السياسي الشامل بين الطرفين واتخاذه قرارا أحاديا بتجميد التعاون مع روسيا.
وأشارت إلى أن المجلس سيبحث موضوعا آخر ذا أولوية بالنسبة لروسيا، هو التهديدات الناجمة عن مواصلة حلف شمال الأطلسي “تكثيفا غير مسبوق لنشاطاته العسكرية، بما في ذلك مناطق متاخمة لحدود روسيا”.

رابط مختصر