الرئيسية / أهم الأخبار / الفيلي: أميركا تسعى للقضاء على داعش قبل الانتخابات الرئاسية ولا مشكلة لديها مع الحشد

الفيلي: أميركا تسعى للقضاء على داعش قبل الانتخابات الرئاسية ولا مشكلة لديها مع الحشد

da3esh usa israeelأكد السفير العراقي في الولايات المتحدة الأميركية لقمان الفيلي، السبت، أن واشنطن تسعى لحل ملف “داعش” قبل الانتخابات الرئاسية الأميركية المقررة في تشرين الثاني المقبل، فيما أشار إلى أن الإدارة الأميركية ليست لديها مشكلة مع الحشد الشعبي.

وقال الفيلي خلال حديثه لبرنامج “حوار خاص” الذي تبثه السومرية، إن “الإدارة الأميركية متفهمة لحاجة الحشد الشعبي نظرا لوجود داعش، وان هناك أولوية في حماية النفس خصوصا مع وجود فتوى من المرجعية الدينية”، مؤكدا أنه “ليس لديهم مشكلة مع الحشد الشعبي”.

وأضاف الفيلي، أن “الولايات المتحدة تسعى إلى حل ملف داعش قبل الانتخابات الرئاسية المقبلة لأن هذا الأمر ضروري لها”، مشيرا إلى أن “ذلك يعطي فرصة كبيرة لدعمنا بشكل أكثر في هذا الإطار”.

وتثير محاولات “داعش” لفرض سيطرته على سوريا والعراق قلق المجتمع الدولي، إذ أعربت دول عدة من بينها عربية وأجنبية عن قلقها حيال محاولات التنظيم هذه، قبل أن يقوم التحالف الدولي بقيادة واشنطن بتنفيذ ضربات جوية ضد مواقع التنظيم بمناطق متفرقة من البلدين.

و رأى السفير العراقي في الولايات المتحدة الأميركية لقمان الفيلي، السبت، أن اتفاقية الإطار الاستراتيجي الموقعة بين بغداد وواشنطن بحاجة إلى إعادة نظر أو تفعيل بعض جوانبها، فيما أكد التزام الإدارة الأميركية بعدم تسليح أي طرف عراقي دون موافقة الحكومة المركزية.

وقال الفيلي خلال حديثه لبرنامج “حوار خاص” الذي تبثه السومرية، إن “اتفاقية الإطار الاستراتيجي خلقت في جو سياسي معين وهي تحتاج الآن إلى إعادة نظر أو تفعيل بعض جوانبها أو توضيح ما المطلوب من الاتفاقية”، مشيرا إلى أن “هناك تقاربا في الرؤى بين الولايات المتحدة والعراق سياسيا، لكن يحتاج إلى تقوية في المجالات الأخرى”.

وأضاف الفيلي، أن “الولايات المتحدة تؤكد دائما على وحدة العراق، ولا يوجد أي حديث عن العراق بعنوان التفرقة”، لافتا إلى أن “واشنطن ملتزمة بعدم تسليح العشائر أو أي طرف دون موافقة الحكومة المركزية”.

ووقع العراق مع الولايات المتحدة في 2007 اتفاقية الإطار الاستراتيجي طويلة الأمد في كافة المجالات منها الاقتصادية والدبلوماسية والثقافية والأمنية، وتهدف الاتفاقية إلى المساهمة في تعزيز وتنمية الديمقراطية في العراق.

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

منافسة كبيرة للسيطرة على الحدود العراقية مع سوريا بعد سيطرة داعش على منطقة هجين

اكدت تقارير صحفية، الثلاثاء، وجود منافسة كبيرة للسيطرة على الحدود مع سوريا على الرغم من ...

%d مدونون معجبون بهذه: