مكتب البارزاني: لامناص من الذهاب للاستفتاء لكي تكون كردستان والعراق دولتين صديقتين

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 11 فبراير 2016 - 12:04 صباحًا
مكتب البارزاني: لامناص من الذهاب للاستفتاء لكي تكون كردستان والعراق دولتين صديقتين

اتهم المستشار الإعلامي بمكتب رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني، الأربعاء، حكومة رئيس الوزراء السابق نوري المالكي بالوقوف وراء “إرباك” الإقليم وتأخير مشروعه “النهضوي”، مشيراً إلى أنه لامناص من الذهاب إلى الاستفتاء لكي تكون كردستان والعراق “دولتين صديقتين”.

وقال كفاح محمود في حديث لـ السومرية نيوز، إن “حكومة رئيس الوزراء السابق نوري المالكي كانت السبب الرئيسي في الأزمة المالية لإقليم كردستان”، مبيناً أن “حكومة المالكي ساهمت بشكل أو بآخر في إرباك الإقليم وتأخير مشروعه النهضوي”.

وأضاف محمود أنه “منذ الساعات الأولى لسقوط نظام صدام حسين وصل القادة الكرد الى بغداد للمساهمة في انشاء نظام سياسي ديمقراطي تعددي فيدرالي وتخلو عن استقلالهم من اجل هذا الهدف”، لافتاً إلى أنه “بعد اكثر من 10 سنوات من العمل الدؤوب والصبر كانت النتيجة قرار قطع حصة الإقليم من الموازنة من قبل ادارة حكومة المالكي وكتلته فضلاً عن تسببها بسقوط الموصل وكثير من البلدات والمدن بيد داعش لكي تكون خنجراً في خاصرة كردستان”.

وتابع محمود أنه “لامناص من الذهاب إلى الاستفتاء من اجل تقرير المصير وتحديد شكل العلاقة مع بغداد باسلوب حضاري وسلمي وحواري لكي تكون كردستان والعراق دولتين صديقتين وحليفتين”.

يذكر أن رئيس حكومة إقليم كردستان نيجرفان البارزاني، أكد في (26 كانون الثاني 2016)، أن شعب كردستان سيجري استفتاء من أجل تقرير مصيره، مبيناً أن اي قرار يتخذه شعب كردستان سيطرح مع بغداد بشكل سلمي في إطار المباحثات.

رابط مختصر