روسيا تختبر طائرتها الجديدة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 10 فبراير 2016 - 12:51 مساءً
روسيا تختبر طائرتها الجديدة

تواصل روسيا العمل بمشروع إنشاء نوع متميز من الطائرات.

أعلنت وزارة الصناعة والتجارة الروسية إنجاز مرحلة أخرى من مشروع صناعة الطائرة الهجينة المسيّرة التي تخلو من طاقم بشري.

والطائرة الهجينة عبارة عن جهاز طائر يتمتع بمزايا الهليكوبتر، فيستطيع أن يقلع ويهبط عمودياً، ويملك قدرات الطائرة للتحليق لمسافات طويلة بسرعة عالية.

ويعتبر الجناح المستقيم، الطويل نسبيا، هو أساس الطائرة الهجينة.

وأثبتت الاختبارات التي خضعت لها الطائرة الهجينة الروسية التي لا تزال قيد الإنشاء، أن تصميم جناحها يمنحها قدرات حركية مناسبة لهذا النوع من الطائرات.

وتنتظر الطائرة مزيدا من الاختبارات خلال عام 2016.

ويجدر بالذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية كانت قد صنعت طائرة من هذا النوع. وتستطيع الطائرة الهجينة الأمريكية المعروفة باسم V-22 Osprey أن تحلق بسرعة 509 كيلومترات في الساعة، وتحوم بسرعة 185 كيلومترا في الساعة عندما تعمل كحوامة. ويمكن أن يبلغ وزنها أثناء التحليق 27.4 طن.

رابط مختصر