لاجئو سوريا ورقة سياسية أم أزمة إنسانية

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 9 فبراير 2016 - 11:09 صباحًا
لاجئو سوريا ورقة سياسية أم أزمة إنسانية

مازالت الحدود التركية مغلقة أمام عشراتِ الآلاف من اللاجئين السوريين النازحين جراءَ المواجهاتِ بين الجيش السوري والمجموعات المسلحة في ريف حلب ، وذلك تزامنًا مع زيارةِ المستشارة الالمانية أنغيلا مريكل لأنقرة لحثها على بذل جهد أكبر لمنع تدفق المهاجرين نحو أوروبا ..
وبعد نحو أسبوع من بدءِ الجيش السوري عملياته في ريف حلب تقول تقارير منظمةِ أطباء بلا حدود إن أكثر من ثلاثين ألف شخص ينتظرون لأيام أمام مركزِ أنجو بينار الحدودي التركي وسْط البرد والصقيع وحالةٍ إنسانيةٍ مزرية .. بينما رفضت الحكومة التركية حتى الآن السماح لهم بالعبور مكتفية بالاعلان أنها على استعدادٍ لفعل ذلك إذا رأت أن الامر ضروريا …
فلماذا أغلقت تركيا حدودها في وجه النازحين الآن .. وهل سينجحُ المقترح الألماني بالعودةِ الى قرارِ مجلس الامن حول وقفِ إطلاق النار في سوريا لمنع تدفق النازحين.. وكيف سيؤثر التدخل البري الذي تناقشه دول التحالف في بروكسل على مأساة اللاجئين …

رابط مختصر