رئيس أركان إيران يغدق المديح على سليماني ويستعرض بطولاته

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 5 فبراير 2016 - 2:22 صباحًا
رئيس أركان إيران يغدق المديح على سليماني ويستعرض بطولاته

أغدق رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية اللواء حسن فيروز آبادي، الخميس، المديح لقائد فيلق القدس اللواء قاسم سليماني.

وتزيد تصريحات آبادي هالة الأسطورية التي يتمتع بها سليماني في إيران.

ونقلت وكالة تسنيم الإيرانية المقربة من الحرس الثوري عن آبادي قوله إن سليماني منع تنظيم داعش الإرهابي من فرض سيطرته على كردستان العراق أواسط عام 2014 خلال ساعة واحدة فقط. كما قال آبادي إن واشنطن بصدد استهداف سليماني، الذي قال إنه يتمتع بحماية جيدة ويتواجد في أماكن آمنة.

وتزيد تصريحات آبادي الغموض حول مصير سليماني الذي لم يظهر علنا منذ شهور.

وكانت تقارير كثيرة ذكرت أن سليماني ربما قتل أو أصيب إصابة بالغة في سوريا.
آبادي الذي كان يتحدث في تأبين القائد الأسبق للجيش الإيراني، اللواء محمد سليمي، أشار إلى الحب الذي يتمتع به اللواء سليماني في کل الجبهات، ومن کافة الشعوب الإسلامية الثورية المظلومة، سواء في إيران أو أفغانستان أو سوريا أو اليمن. على حد قوله.

ورغم أن المناسبة هي تأبين قائد الجيش الأسبق، إلا أن آبادي واصل مديحه لسليماني قائلا: “إن اللواء سليماني بطل مرحلة الحرب المفروضة والدفاع المقدس بوجه طاغية العصر صدام؛ حيث دخل قوات حرس الثورة الإسلامية، وارتدى زي الدفاع عن حدود وثغور الوطن الإسلامي؛ حيث إنه يعرف کيف يقاتل وکيف يقاوم أمام الأعداء، ويضع أمامهم العقبات والعراقيل”.

وقال رئيس الأرکان العامة إن قائد فيلق القدس اللواء قاسم سليماني منع تنظيم داعش الإرهابي من فرض سيطرته على إقليم کردستان العراق في أواسط عام 2014 خلال مدة من الزمن استغرقت “ساعة واحدة”، حيث بادر اللواء سليماني إلى التواجد هناك لمعالجة التخبط الذي ساد الموقف”، مشيرا إلى أن اللواء سليماني “تمکن خلال ساعة من إعداد قواته والحيلولة دون تقدم داعش في کردستان العراق”.

يشار إلى أن تنظيم الدولة استطاع السيطرة على محافظة نينوى وصلاح الدين بسرعة قياسية.

رابط مختصر