روسيا ترفض ربط محادثات السلام بعمليتها العسكرية في سوريا

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 4 فبراير 2016 - 4:40 مساءً
روسيا ترفض ربط محادثات السلام بعمليتها العسكرية في سوريا

لا تجد روسيا مبررا لإيقاف محادثات السلام السورية.

ندد مسؤول روسي بمحاولات المعارضة السورية لإحباط محادثات السلام.

وقال غينادي غاتيلوف، نائب وزير خارجية روسيا، للصحفيين، اليوم الخميس، إن “محاولاتهم (موفدي المعارضة السورية) لإحباط العملية التفاوضية بدعوى أن روسيا تواصل العملية العسكرية في سوريا، غير مقبولة”.
ولا يمكن أن توقف روسيا عمليتها العسكرية في سوريا في حال من الأحوال، لأن “المقصود بها محاربة الإرهاب”. ولا يمكن لروسيا أن توقف محاربة الإرهاب.
كما لا ترى روسيا مبررا لوقف محادثات السلام “تحت ذريعة الوضع الإنساني المتفاقم في سوريا الذي لا يسمح لهم أن يشاركوا في المحادثات”، بحسب ما ذكره غاتيلوف.
وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قالت، في وقت سابق، إن أحد أسباب إيقاف محادثات السلام السورية يرجع إلى الضربات الجوية الروسية في سوريا.
وقال مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، أمس الأربعاء، إنه تم تعليق المحادثات حتى 25 فبراير/شباط.

رابط مختصر