فرق أمريكية تتدخل في “أزمة” سد الموصل

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 3 فبراير 2016 - 5:27 مساءً
فرق أمريكية تتدخل في “أزمة” سد الموصل

كشف عضو مجلس النواب العراقي زاهد الخاتوني، لـ”سبوتنيك”، الأربعاء، عن قيام فرق أمريكية بنصب “مجسات” تحسس في سد الموصل، أكبر سدود العراق، للإشعار في حالة انهياره.

وأوضح الخاتوني، وهو نائب من “تحالف القوى الوطنية” عن محافظة نينوى، عقب زيارة ميدانية له لسد الموصل، الأسبوع الجاري، أن “مجسات” الفرق الأمريكية وضعت، قبل وقت قصير، مع استمرار عمليات حشو وحقن نقاط الخلل الموجودة في السد، درءاً لانهياره.

وأكد الخاتوني، نقلاً عن المهندسين العراقيين العاملين على معالجة مشاكل سد الموصل، أن انهياره مستحيل، وليس هناك أي مخاوف من ذلك، حسب “تهويلات” وتصريحات وتقارير لجنرالات أمريكية ووسائل إعلام محلية ودولية.

ولم تُعط المجسات، حتى اللحظة، أي إشعار بدمار سد الموصل (حوالي 50 كم شمال مدينة الموصل).

وتزور السد، اليوم الأربعاء، لجنة هندسية من الحكومة العراقية، للاطلاع على ترميم الخلل الموجود به، مثلما نوه الخاتوني، وأشار إلى أن شركة “تريفي” الإيطالية ستصل السد، خلال أيام قليلة، للعمل على صيانته وتأهيله، وفق عقد مع الحكومة العراقية.

ودعا الخاتوني لجان دولية لزيارة سد الموصل، لطمأنة العراقيين وتفنيد كل ما تناقل عن خطر انهيار السد، لافتاً إلى أن ترميم السد كان مستمراً منذ عام 2003، بعد سقوط النظام العراقي السابق، لكنه توقف عندما استولى تنظيم “داعش” عليه، العام الماضي، لمدة قصيرة، وتم تحريره على يد قوات “البيشمركة” الكردية.

رابط مختصر